تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الهند: مقتل 17 جنديا بهجوم مسلح على موقع للجيش قرب الحدود الباكستانية

أ ف ب

قتل 17 جنديا هنديا الأحد في هجوم شنه مسلحون على موقع للجيش بمنطقة كشمير قرب الحدود مع باكستان. وتوعد رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي بمعاقبة المسؤولين عن الهجوم الذي وصفه "بالمشين والجبان".

إعلان

قالت مصادر إن مسلحين هاجموا موقع فرقة بالجيش الهندي قرب الحدود مع باكستان اليوم الأحد وقتلوا 17 جنديا في أخطر هجوم من نوعه في منطقة كشمير الواقعة بشمال البلاد منذ 2014.

وقالت هذه المصادر إن المواجهة مستمرة. وقام الجيش بإرسال طائرات هليكوبتر لنقل 20 جنديا أصيبوا في الهجوم. وأضافت أن عدد القتلى ربما يرتفع. ولم يصدر الجيش تعليقا رسميا.

وتوعد رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي بمعاقبة المسؤولين عن الهجوم الذي وصفه ب"المشين والجبان".

وقال في تغريدة "ندين بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الجبان في أوري. وأطمأن الشعب بأن المسؤولين عن الهجوم لن يفلتوا من العقاب".

وقال البيان للجيش إنه يفتش حاليا قاعدة على بعد 100 كلم غرب مدينة سريناغار الرئيسية بحثا عن مزيد من المسلحين.

ونقل العديد من الجنود الجرحى جوا إلى مستشفى عسكري في سريناغار، بحسب ضابط في الجيش. ويتمركز عدد كبير من الجنود في أوري بعد أن أنهوا مناوبتهم في الإقليم المضطرب.

وتشهد المنطقة اضطرابات دموية مستمرة منذ أكثر من شهرين، وسط احتجاجات للسكان أدت إلى اشتباكات شبه يومية مع قوات الأمن في اسوأ أعمال عنف منذ 2010.

وقتل 87 شخصا على الأقل وأصيب الالآف في احتجاجات ضد الحكم الهندي سببها مقتل زعيم للمتمردين في اشتباك مع الجنود في الثامن من تموز/يوليو.

 

فرانس 24/ رويترز/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن