تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

واشنطن تشتبه في تعرض جنودها لقصف بغاز الخردل في العراق

أ ف ب/ أرشيف
2 دَقيقةً

تشتبه واشنطن في أن جنودها قد تعرضوا لقصف بغاز الخردل السام في العراق، وفق ما أعلن البنتاغون الأربعاء.

إعلان

قال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) الأربعاء إن جنودا أمريكيين في شمال العراق اكتشفوا آثار مادة قد تكون غاز الخردل السام على شظايا صواريخ أطلقها عليهم جهاديو تنظيم "الدولة الإسلامية". حيث قال المسؤول إنه لم يصب أحد في الانفجار الذي وقع بالقرب من مطار قريب من بلدة القيارة، حيث يقيم مئات من الجنود الأمريكيين مع شركائهم العراقيين في الموقع استعدادا لعملية استعادة الموصل من التنظيم الجهادي، كما لم تظهر على أي منهم أي أعراض تسمم كيميائي.

وقال المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته إن القذيفة انفجرت في محيط القاعدة في إطلاق نار "غير مباشر" خلال هجوم. مضيفا أن الجنود الأمريكيين رصدوا مادة "زيتية سوداء" على شظية من الصاروخ وتبين لهم أن هذه المادة تحتوي على "عامل الخردل".

وأوضح المسؤول أن الشظية أخضعت لفحص مخبري أول أكد احتواءها على عامل الخردل ولكن عندما أخضعت لفحص ثان أتت النتيجة سلبية. وأضاف أن الشظية أرسلت إلى مختبر لإخضاعها لفحص أكثر دقة من أجل معرفة المادة التي تحتوي عليها.

وبحسب المسؤولين الأمريكيين فإن تنظيم "الدولة الإسلامية" يستخدم عامل الخردل في ذخائره بطريقة بدائية جدا ما يجعل هذه المادة السامة "عديمة المفعول من الناحية العسكرية".

وسبق للتنظيم أن أطلق مرارا ذخيرة محشوة بعامل الخردل في سوريا والعراق، ولكن لم يسبق له أن استخدم "عامل حرب كيميائيا" ضد جنود أمريكيين.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.