تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"الملعب التونسي" يقرر اللعب بقمصان سوداء "حزنا" على نزوله للدرجة الثانية

أ ف ب/ أرشيف

اختار نادي "الملعب التونسي" أن يلعب بقميص أسود بدل لونه الأخضر المعتاد "تعبيرا عن حزن العائلة الموسعة" للفريق لهبوطه إلى دوري الدرجة الثانية التونسي لكرة القدم. وهي المرة الأولى التي يغادر فيها النادي دوري الدرجة الأولى منذ تأسيسه في 1948.

إعلان

قرر نادي الملعب التونسي اللعب باللون الأسود بدلا من ألوانه المعتادة الأخضر والأحمر في الموسم الجديد، حدادا على هبوطه لأول مرة في تاريخه إلى دوري الدرجة الثانية التونسي لكرة القدم.

وقال جلال بن عيسى رئيس الملعب التونسي "اختيار اللعب باللون الأسود هذا الموسم (يأتي) تعبيرا عن حزن العائلة الموسعة للملعب التونسي بسبب الأزمة التي عاشها.. حزن يشعر به كل من ينتمي للنادي."

وأضاف بن عيسى، الذي قاد النادي لإحراز لقب الكأس في 2003، "هدفنا عودة الملعب التونسي لدوري الدرجة الأولى الموسم المقبل والبقاء في مكانه الطبيعي."

والملعب التونسي فريق عريق، وهو ثالث أهم أندية تونس العاصمة بعد الترجي والإفريقي، ويطلق عليه أيضا "فريق البايات" لارتباطه بحكام (بايات) تونس قبل الاستقلال في عام 1956.

وعاش الفريق الملقب أيضا باسم (البقلاوة) فترته الذهبية في النصف الثاني من خمسينات والنصف الأول من ستينات القرن الماضي بإحرازه لقب الدوري أربع مرات والكأس ست مرات، كما توج ببطولة الكأس العربية مرتين.

لكن الفريق عانى في المواسم القليلة الماضية قبل أن ينهار أخيرا ويهبط من دوري الكبار لأول مرة منذ تأسيسه في 1948.

 

فرانس24/ رويترز

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن