تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

هل معركة الموصل هي الحل للقضاء على تنظيم "الدولة الإسلامية"؟

في صحف اليوم: سيطرة القوات الحكومية السورية على حي في مدينة حلب، والاستعداد لمعركة الموصل العراقية، ووفاة الرئيس الإسرائيلي السابق شمعون بيريز عن 93 عاما بعد تعرضه لجلطة دماغية قبل أسبوعين، وكتاب يُنشر غدا في فرنسا للمستشار السابق لنيكولا ساركوزي باتريك بويسون يكشف فيه عدة قضايا مرتبطة بولاية ساركوزي.

إعلان
استعادت القوات النظامية السورية وحلفاؤها أحد أحياء حلب وقتل مزيد من المدنيين جراء الغارات السورية والروسية. الخبر تتتاقله العديد من الصحف اليو م. صحيفة الحياة تقول إن موسكو ودمشق تسعيان الى استعادة المناطق الخاضعة للفصائل المعارضة وتحقيق انتصار حاسم قبل وصول رئيس أميركي جديد إلى البيت الأبيض.
ووسط تزايد الأنباء عن استعداد القوات العراقية لتحرير مدينة الموصل من أيدي تنظيم الدولة الإسلامية. تكتب صحيفة لوباريزيان الفرنسية أن فرنسا تستكمل إجراءاتها العسكرية للمشاركة في معارك تحرير الموصل، وأن حاملة الطائرات شارل دو غول من المقرر أن تصل في الأيام المقبلة إلى مياه الخليج وعلى متنها حوالي 1900 عسكري و24 طائرةَ رافال. تضيف الصحيفة أن باريس أرسلت قطعا عسكرية وشاحنات وعشرات العسكريين، المرابضين في قاعدة مخمور جنوب الموصل، كما تورد الصحيفة تصريحات لمصدر عسكري كما سمته يقول إن الحملة في الموصل ستكون صعبة علما ان عددا كبيرا من المدنيين ما زالوا في المدينة.
لكن معركة الموصل تطرح عددا من التحديات أمام السلطات العراقية والإدارة الأمريكية، يكتب رمزي مارديني في صحيفة نيويورك تايمز ويعتبر أن هذه المعركة قد تلقى نجاحا لكنها لن تؤدي إلى استقرار العراق، ولا إلى انتهاء الأسباب الخفية التي كانت وراء ظهور الجماعات المتشددة في العراق. يرى الكاتب أن صعود تنظيم الدولة الإسلامية في العراق قد ساهم في تغيير المجتمع ولاسيما في محافظة نينوى المعروفة بتنوعها العرقي والاجتماعي، ولذلك فالإرث الذي سيتركه التنظيم سيبقى يقول الكاتب ويدعو إدارة اوباما إلى الحكمة والتريث بدل شن معركة ستزيد من تشتيت المجتمع العراقي، وعوض ذلك يتعين على أوباما ممارسة مزيد من الضغط على حكومة حيدر العبادي لتأسيس جيش يعكس التركيبة السكانية وينضوي تحت قيادة وطنية موحدة. يحذر الكاتب من خطر نشوب حرب أهلية جديدة في العراق قد تكون أكثر فتكا في حال هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية هناك.
 
إلى موضوع آخر هو وفاة الرئيس الإسرائيلي السابق شمعون بيريز عن سن تناهز 93 عاما بعد تعرضه لجلطة دماغية قبل أسبوعين. الصحف تعود على حياته والدور الذي لعبه في تاريخ إسرائيل. صحيفة نيويورك تايمز تقول إنه كان أحد الركائز الأخيرة للجيل المؤسس لإسرائيل، بذل جهدا اكثر من أي كان لتأسيس الجيش الإسرائيلي، كما عمل على إرساء سلام دائم مع جيران إسرائيل من العرب، وكان أحد مهندسي البرنامج النووي الإسرائيلي.
 
صحيفة ذي جيريزاليم بوست الإسرائيلية تربط حياة بيريز بتاريخ إسرائيل وتقول إن تاريخ إسرائيل هو تاريخ شمعون بيريز، لقد قضى بيريز سبعين عاما في خدمة إسرائيل، تقول الصحيفة وتعدد كل الوظائف والوزارات التي تولاها. لقد كان بيريز خادم إسرائيل ومشاركا عن كثب في كل مناحي تاريخ بلده حتى قبل تأسيس إسرائيل في العام ثمانية وأربعين.
 
في الشؤون الفرنسية، تثير صحيفة ليبراسيون اليسارية الفرنسية المشاكل التي تعترض طريق الرئيس السابق نيكولا ساركوزي للترشح للانتخابات الرئاسية الفرنسية المقبلة.. ساركوزي اليوم يتراجع في نتائج استطلاعات الرأي وتلاحقه عدة اتهامات قد تقضي على حملته وعلى مستقبله السياسي تكتب صحيفة ليبراسيون وتشير إلى الكتاب الذي من المنتظر أن ينشر غدا لمستشاره السابق باتريك بويسون ينتقد فيه ساركوزي ويصفه بالتاجر السياسي الذي ركز معظم ولايته التي امتدت لخمس سنوات على شخصه فقط.. هذا الكتاب سيحرج المرشح ساركوزي تكتب ليبراسيون.
وموقع مديا بارت الفرنسي يقول إن وزير النفط في عهد القذافي شكري غانم الذي عثر على جثته في نهر الدانوب في شهر نيسان أبريل عام ألفين واثني عشر، قد ترك خلفه دفتر بيانات توضح أن سلطات طرابلس آنذاك كانت قد حولت ثلاث مرات مبالغ مالية تقدر بملايين اليوروهات لصالح حملة ساركوزي الرئاسية للعام ألفين وسبعة.
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن