تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إسرائيل تستعد لتشييع بيريز وقادة من دول العالم يحضرون جنازته الجمعة في القدس

أ ف ب

تستعد إسرائيل لتشييع جنازة رئيسها الأسبق شيمون بيريز في القدس بعد وفاته الأربعاء عن 93 عاما. وسيسجى جثمانه الخميس أمام مبنى الكنيست الإسرائيلي طيلة 12 ساعة، ليودعه الإسرائيليون الوداع الأخير قبل أن يشيع الجمعة في جنازة سيحضرها عدد كبير من قادة دول العالم، يتقدمهم رؤساء الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وولي العهد البريطاني ورئيس الوزراء الكندي. وستنكس الأعلام في إسرائيل والولايات المتحدة.

إعلان

تستعد إسرائيل حكومة وشعبا لوداع رئيسها السابق شيمون بيريز الذي توفي فجر الأربعاء عن 93 عاما نتيجة جلطة دماغية أصيب بها قبل أسبوعين وسيشيع في القدس الجمعة في جنازة يحضرها قادة من العالم أجمع.

وسيسجى جثمان بيريز، أحد المهندسين الرئيسيين لاتفاق أوسلو للسلام مع الفلسطينيين في 1993 وحامل جائزة نوبل للسلام، الخميس طيلة 12 ساعة أمام الكنيست في القدس حيث سيتاح للإسرائيليين إلقاء النظرة الأخيرة على رئيسهم السابق.

وتم تحديد موعد جنازة بيريز صباح الجمعة في القدس حيث سيدفن في مقبرة جبل هرتزل التي دفن فيها عدد من القادة الإسرائيليين الكبار، وسيشارك في الجنازة عدد من قادة العالم.

ومن أبرز هؤلاء القادة الرؤساء الأمريكي باراك أوباما والفرنسي فرنسوا هولاند والألماني يواكيم غاوك وولي العهد البريطاني الأمير تشارلز ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو والعاهل الإسباني الملك فيليبي السادس إضافة إلى الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون الذي سيحضر من دون زوجته هيلاري نظرا لانشغالاتها في حملة الانتخابات الرئاسية.

وفي حين سيكون هؤلاء الزعماء موجودين في جبل هرتزل فإن العامة سيتمكنون من متابعة وقائعها عبر شاشات عملاقة ستنصب خصيصا للمناسبة.

وأعلنت السلطات الإسرائيلية فرض إجراءات أمنية استثنائية للمناسبة لا سيما وأن بيريز توفي قبيل أيام من عيد رأس السنة اليهودية والذي يعقبه بعد عشرة أيام عيد الغفران وهما مناسبتان كبيرتان غالبا ما تستبقهما الدولة العبرية بتعزيز الاجراءات الأمنية خشية وقوع هجمات فلسطينية خلالهما.

كما أعلنت الحكومة الإسرائيلية تنكيس الأعلام في كل المباني الرسمية في الدولة العبرية وفي البعثات الدبلوماسية الإسرائيلية في الخارج، وذلك اعتبارا من صباح الخميس.

وكان البيت الأبيض الذي أعلن عن حضور الرئيس باراك أوباما جنازة الرئيس الإسرائيلي السابق وحامل جائزة نوبل للسلام شيمون بيريز أشار إلى أن الرئيس الأميركي أمر أيضا بتنكيس العلم حدادا.

وأوضحت الرئاسة الأميركية أنه "احتراما لذكرى شيمون بيريز" أمر أوباما بتنكيس العلم الأمريكي في البيت الأبيض وسائر المباني الرسمية والعسكرية الأمريكية داخل الولايات المتحدة وخارجها، وذلك اعتبارا من مساء الأربعاء ولغاية مساء الجمعة.

وكان الرئيس الأمريكي نعى بيريز بعيد الإعلان عن وفاته واصفا الراحل بانه أحد الآباء المؤسسين لدولة إسرائيل ورجل الدولة الذي اعتمد في التزامه من أجل الأمن والبحث عن السلام، على "قوته المعنوية الثابتة وتفاؤله الراسخ.

فرانس24/أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.