تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أوباما يعتبر بيريز أحد "عمالقة القرن 20" في تشييع جنازته بالقدس

أ ف ب

شيعت اليوم الجمعة جنازة الرئيس الإسرائيلي الأسبق شيمون بيريز في القدس بحضور عدة من قادة دول العالم، بينهم الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي أشاد بأحد "عمالقة القرن العشرين"، وفق تعبيره، والزعيم الفلسطيني محمود عباس الذي كانت له مصافحة مجاملة مع بنيامين نتانياهو، إلا أن رئيس الحكومة الإسرائيلية لم يرحب به في كلمته التي ألقاها بالمناسبة.

إعلان

أشاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما بالرئيس الإسرائيلي السابق شيمون بيريز الذي توفي الأربعاء، مؤكدا أنه يذكره "بعمالقة القرن العشرين" مثل نلسون مانديلا.

وقال أوباما في خطاب تأبين بيريز أثناء المراسم الرسمية لجنازة بيريز في القدس "ذكرني من جوانب عديدة بعمالقة آخرين من القرن العشرين الذين حظيت بشرف لقائهم"، مثل الملكة إليزابيث الثانية وزعيم النضال ضد الفصل العنصري في جنوب أفريقيا نلسون مانديلا.

حضور الرئيس الفلسطيني

وأكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما في كلمته أن حضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس الجنازة يذكر بأن العمل من أجل السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين يجب أن يستمر.

وبدأ أوباما كلمة تأبين بيريز في جنازته في القدس، متطرقا للرئيس الفلسطيني مشيرا إلى أن "حضوره هنا مبادرة وتذكير بأن العمل من أجل السلام لم ينته بعد".

نتانياهو يصافح عباس

وصافح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الرئيس الفلسطيني محمود عباس في جنازة الرئيس الاسرائيلي السابق في لقاء علني يندر حدوثه بين الرجلين.

ونشر المتحدث باسم نتانياهو مقطع فيديو على موقع تويتر، يقول فيه عباس وهو يصافح نتانياهو باللغة الإنجليزية "من الجيد رؤيتك. مضى وقت طويل" بينما شكره نتانياهو وزوجته سارة على حضوره.

وبيريز هو الشخصية الأخيرة من جيل مؤسسي دولة إسرائيل، وأحد المهندسين الرئيسيين لاتفاق أوسلو للسلام مع الفلسطينيين في 1993 الذي منح بفضله جائزة نوبل للسلام مع رئيس الوزراء حينذاك إسحق رابين الذي اغتيل في 1995، والزعيم الفلسطيني ياسر عرفات الذي توفي في 2004.

وقد توفي بيريز، حائز جائزة نوبل للسلام لدوره في التوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين، عن 93 عاما فجر الأربعاء بعد أسبوعين من إصابته بجلطة دماغية.

 

 فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.