هايتي

الإعصار "ماثيو" يخلف مئات القتلى في هايتي ويتجه صوب ولاية فلوريدا الأمريكية

الإعصار دمر حوالى 80 في المئة من المساكن في مدينة جيريمي، جنوبي هايتي.
الإعصار دمر حوالى 80 في المئة من المساكن في مدينة جيريمي، جنوبي هايتي. أ ف ب

أعلن راديو تلفزيون الكاريبي المحلي ليل الخميس الجمعة أن حصيلة قتلى الإعصار "ماثيو" الذي اجتاح هايتي بلغت 264 قتيلا على الأقل. وتدمر الجزء الجنوبي الغربي من أفقر دولة في منطقة الكاريبي بفعل المنخفض الذي يتجه صوب ولاية فلوريدا الأمريكية.

إعلان

خلف الإعصار "ماثيو" 264 قتيلا على الأقل في هايتي، التي تدمر الجزء الجنوبي الغربي منها بفعل المنخفض الذي يقترب من الولايات المتحدة، بحسب ما أعلن راديو تلفزيون الكاريبي المحلي ليل الخميس الجمعة.

ودمر الإعصار حوالى 80 في المئة من المساكن في مدينة جيريمي عاصمة مقاطعة "غراند آنس" الواقعة على بعد 190 كيلومترا إلى الغرب من العاصمة بور أو برنس والتي يناهز عدد سكانها 30 ألف نسمة، بحسب ما أكدت منظمة "كير" الإنسانية عبر حسابها على تويتر.

وقال مدير مكتب المنظمة في هايتي جان ميشال فيغرو في التغريدة نفسها أن "جيريمي، عاصمة مقاطعة غراند آنس، دمرت بالكامل. وحوالى 80 في المئة من المساكن دمرت تماما. جميع خطوط الاتصالات والكهرباء قطعت، والوصول (إلى المدينة) متعذر، والأشخاص سيكونون قريبا في حاجة إلى الغذاء والمال".

وما زال الوصول إلى المناطق التي تضررت بشدة في هايتي صعبا، ما يجعل من الصعب تقدير عدد الضحايا. وكان وزير الداخلية فرانسوا انيك جوزيف أشار في وقت سابق الخميس إلى حصيلة بلغت 108 قتلى.

وقال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير من عاصمته بميامي إن العاصفة التي تحمل رياحا شديدة الخطورة بسرعة 220 كيلومترا في الساعة في طريقها الآن إلى ساحل فلوريدا على المحيط الأطلسي.

وأضاف المركز أن "ماثيو" من المرجح أن يظل إعصارا من الفئة الرابعة على مقياس سافير سمبسون المؤلف من خمسة مستويات لشدة الرياح. وتابع المركز أن الاعصار يقترب من الولايات المتحدة وأنه إما يتجه مباشرة نحو ولاية فلوريدا أو يمر فوق ساحلها بسرعة كبيرة ليل الجمعة.

فرانس24/ أ ف ب / رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم