تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وفاة ملك تايلاند بعد سبعة عقود من الحكم

ملك تايلاند الراحل بوميبول أدوليادي
ملك تايلاند الراحل بوميبول أدوليادي أ ف ب/أرشيف

توفي ملك تايلاند بوميبول أدوليادي الخميس عن 88 عاما بعد صراع مع المرض كما أعلن القصر الملكي لينتهي بذلك حكم استمر سبعة عقود فيما يترك خلفه شعبا منقسما.

إعلان

أعلن القصر الملكي في تايلاند وفاة الملك بوميبول أدوليادي اليوم الخميس في المستشفى.

ولم يعلن القصر الملكي سبب وفاة أطول ملوك العالم بقاء على العرش، والذي توفي عن 88 عاما بعد سبعين عاما من الحكم.

وكان الملك مريضا طوال فترة السنتين الماضيتين لكن وضعه الصحي تدهور فجأة الأسبوع الماضي.

وكان الملك بوميبول محبوبا جدا من قبل التايلانديين، ويعتبر من رموز الوحدة في بلد منقسم.

وقال القصر الملكي في بيان "لقد توفي بهدوء في مستشفى سيريراج عند الساعة 15:52" 8:52 ت غ.

ويشكل ذلك أول اختبار كبير لجنرالات البلاد الذين استولوا على السلطة في 2014 ووعدوا بإعادة الاستقرار بعد عقد من الفوضى السياسية.

وتجمع حوالى ألف شخص أمام المستشفى الذي نقل إليه الملك في بانكوك، وارتدى كثيرون منهم اللون الزهري ظنا منهم أنه سيحمل الحظ السعيد للملك.

ورحيله يشكل صدمة كبرى في البلاد، فقد بنى شعبية كبرى عبر زيارته المناطق الريفية الفقيرة في مختلف أنحاء البلاد كما تدخل عدة مرات لوقف أعمال عنف ناجمة عن توتر سياسي، رغم أنه لزم الصمت عدة مرات ووافق على الانقلابات العديدة التي نفذها الجيش خلال فترة حكمه.

ومن المتوقع أن يصبح ابنه وولي عهده الأمير ماها فاجيرالونجكورن (63 عاما) ملك تايلاند الجديد.

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.