تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إدانة صينية لمرور سفينة حربية أمريكية قرب جزر متنازع عليها

 المدمرة الأمريكية "ديكاتور"
المدمرة الأمريكية "ديكاتور" أ ف ب/ أرشيف

قالت وزارة الدفاع الصينية في بيان على موقعها الإلكتروني إن سفينتين صينيتين منعتا سفينة أمريكية من مواصلة طريقها بعدما دخلت في "المياه الإقليمية الصينية" بالقرب من جزر باراسيلز المتنازع عليها. في حين أكدت وزارة الدفاع الأمريكية أن السفينة لم تقترب أكثر من 12 ميلا بحريا من الجزر الصغيرة وهي المسافة المحددة للمياه الإقليمية حسب القوانين الدولية.

إعلان

أدانت الصين ليل الجمعة السبت مرور سفينة حربية أمريكية بالقرب من منطقة متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي، معتبرة أنها خطوة "خطيرة غير شرعية" و"عمل استفزازي متعمد".

وقالت وزارة الدفاع الصينية في بيان على موقعها الإلكتروني إن سفينتين صينيتين منعتا سفينة أمريكية من مواصلة طريقها بعدما دخلت في "المياه الإقليمية الصينية" بالقرب من جزر باراسيلز. وتسيطر الصين على كل هذه الجزر التي تطالب بها فيتنام وتايوان أيضا.

وأضاف البيان أن دخول السفينة الأمريكية إلى "المياه الإقليمية الصينية خطوة خطيرة غير شرعية وعمل استفزازي متعمد".

وفي بيان منفصل، قالت وزارة الخارجية الصينية إن الخطوة الأمريكية "انتهكت بشكل خطير سيادة الصين ومصالحها الأمنية وانتهكت القوانين الصينية والدولية".

وذكرت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) الجمعة أنها أرسلت المدمرة "ديكاتور" إلى مواقع قريبة من باراسيلز، موضحة أن السفينة لم تقترب أكثر من 12 ميلا بحريا من الجزر الصغيرة (المسافة المحددة للمياه الإقليمية حسب القوانين الدولية) لكنها عبرت شريحة أوسع من المحيط تطالب بها الصين.

وأضاف البنتاغون أن المدمرة احترمت "الإجراءات المعتادة والقانونية بدون أن تواكبها سفن أخرى وبدون أن يسجل أي حادث".

وتطالب الصين بالجزء الأكبر من بحر الصين الجنوبي بما في ذلك مناطق قريبة من سواحل عدد من دول جنوب شرق آسيا.

وهذه المناورة هي الثالثة في إطار عملية "حرية الملاحة" التي تقوم بها منذ مطلع 2016 الولايات المتحدة التي أكدت مرات عدة أنها ستتجاهل المطالب البحرية الصينية "المبالغ فيها". كما أنها الأولى منذ قرار محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي أن الصين لا تملك حقوقا في كل هذه المياه تقريبا.

وكان الرئيسان الصيني والفلبيني أكدا في بيان أنهما يريدان تغليب الحوار لتسوية الخلاف على السيادة في بحر الصين الجنوبي.

 

فرانس24/ أ ف ب
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.