اقتصاد

الكويت تواجه انخفاض عائدات النفط بإلغاء كافة أشكال الدعم الحكومي

أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح
أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح أ ف ب / أرشيف

تعاني الكويت، كسائر الدول المنتجة للنفط، من تراجع عائداتها جراء انخفاض أسعار النفط، الأمر الذي دفع الإمارة الخليجية إلى البحث في إلغاء كافة أشكال الدعم الحكومي بحلول العام 2020.

إعلان

تبحث الكويت في ظل انخفاض عائدات النفط، في إلغاء كل أشكال الدعم الحكومي بحلول العام 2020، بحسب ما نقلت صحيفة محلية الإثنين عن توصيات للجنة رسمية.

 وأوردت صحيفة "القبس" أن لجنة إعادة دراسة مختلف أنواع الدعم المشكلة من قبل وزارة المالية، أفادت في تقرير لها أنها تهدف لخفض أشكال الدعم بشكل تدريجي "مع السعي إلى" إلغائها بحلول 2020.

ويشكل الدعم الحكومي إحدى المجالات الأساسية للميزانية الحكومية. وتبلغ قيمة الدعم والمساعدات الاجتماعية في موازنة السنة المالية الحالية ثلاثة مليارات دولار، أي زهاء خمسة بالمئة من مجمل الإنفاق.

وسبق للكويت أن رفعت الدعم عن بعض المشتقات النفطية، لاسيما الديزل. وفي أيلول/سبتمبر الماضي، بدأت الحكومة بتطبيق قرار رفع الدعم جزئيا عن الوقود، ما تسبب بأزمة سياسية أفضت إلى حل مجلس الأمة والدعوة إلى انتخابات برلمانية في تشرين الثاني/نوفمبر.

كما حازت الحكومة على دعم مجلس الأمة، قبل حله، لرفع أسعار المياه والكهرباء بالنسبة إلى المقيمين والشركات فقط. كما أقرت الحكومة تعويض المواطنين على رفع أسعار الوقود، من خلال تقديم زهاء 75 ليتر من الوقود للمواطنين شهريا.

وتعاني الكويت كغيرها من الدول النفطية من انخفاض إيراداتها جراء تراجع أسعار النفط عالميا منذ عام 2014. وسجلت الإمارة عجزا في ميزانية سنتها المالية المنتهية في 31 آذار/مارس، بلغ 4,6 مليارات دينار (15,3 مليار دولار). وتتوقع الكويت تسجيل عجز يبلغ 29 مليار دولار في السنة المالية التي بدأت في الأول من نيسان/أبريل.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم