تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إندونيسيا: عشرات الآلاف يتظاهرون ضد حاكم جاكرتا ويتهمونه "بإهانة القرآن"

الشرطة الإندونيسية
الشرطة الإندونيسية أ ف ب (أرشيف)

خرج عشرات آلاف الإندونيسيين إلى الشوارع للمطالبة باستقالة حاكم جاكرتا، والذي يتهمونه "بإهانة القرآن". وذكرت الشرطة أنه من المتوقع نشر 18 ألفا من قوات الأمن في المدينة البالغة عدد سكانها عشرة ملايين نسمة.

إعلان

سار عشرات الآلاف من المحتجين في إندونيسيا اليوم الجمعة إلى قصر الرئاسة للمطالبة باستقالة حاكم العاصمة جاكرتا بسبب مزاعم بأنه أهان القرآن.

ويطالب المحتجون، الذين تقودهم جماعة تسمى "جبهة المدافعين عن الإسلام" بسجن حاكم جاكرتا باسوكي تجاهاجا بورناما -وهو مسيحي، وأول شخص من أصول صينية يتولى المنصب- بتهمة ازدراء الأديان.

ويقولون إنه "أهان القرآن" في ثنايا رده على هجوم سياسي من معارض حث على معارضته، مستشهدا بآية من القرآن. وقال محمد سعيد أحد الذين شاركوا في الاحتجاج لرويترز "هو ليس مسلما لكنه أهان القرآن."

وإندونيسيا أكبر بلد إسلامي من حيث عدد السكان. وقد شهدت من قبل اضطرابات، أثارها متشددون إلا أن وقوع احتجاجات بمثل هذا النطاق الواسع نادرة.

وساد التوتر جاكرتا، وطلبت بعض الشركات من موظفيها العمل من المنزل، وقيدت السلطات دخول الأحياء التجارية وحثت السفارات رعاياها على توخي الحذر.

وتقوم شاحنات محملة بجنود الجيش والشرطة بعضهم مسلح ببنادق بدوريات وتؤمن أيضا المراكز التجارية. وذكرت الشرطة أن من المتوقع نشر نحو 18 ألفا من قوات الأمن في العاصمة المترامية التي يسكنها عشرة ملايين نسمة.

 

فرانس 24 / رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.