تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حاكم العاصمة الإندونيسية جاكرتا يمثل أمام القضاء بتهمة ازدراء الأديان

حاكم جاكرتا باسوكي تاهاجا بورناما "اهوك" في قاعة المحكمة في جاكرتا في 13 كانون الاول/ديسمبر 2016
حاكم جاكرتا باسوكي تاهاجا بورناما "اهوك" في قاعة المحكمة في جاكرتا في 13 كانون الاول/ديسمبر 2016 أ ف ب

يمثل حاكم العاصمة الإندونيسية جاكرتا باسوكي بورناما الثلاثاء أمام المحكمة بتهمة ازدراء الأديان، بعد أن أدلى بتعليقات حول استخدام خصومه للقرآن في حملاتهم السياسية والانتخابية. ونفى أن يكون قد تعمد إهانة القرآن.

إعلان

نفى حاكم جاكرتا بعينين دامعتين اليوم الثلاثاء أنه تعمد إهانة القرآن، وذلك في بداية محاكمته بتهمة ازدراء الأديان في العاصمة الإندونيسية، والتي ينظر لها على أنها اختبار للحريات الدينية في أكبر دولة ذات أغلبية مسلمة في العالم.

وطالب نحو 100 محتج بسجن الحاكم باسوكي تجاهاجا بورناما، وهو مسيحي من أصل صيني، وهتفوا "الله أكبر" خارج مقر المحكمة.

وتعهدت السلطات بتكثيف الأمن أثناء المحاكمة بعدما نظم عشرات الآلاف من المسلمين يقودهم متشددون احتجاجات في الشوارع في نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول للمطالبة بالقبض على بورناما، وحثوا الناخبين على عدم انتخابه مجددا في فبراير/شباط.

وكانت المسيرات التي شارك فيها أكثر من 150 ألف شخص هي الأكبر في جاكرتا خلال عقدين تقريبا.

وقال بورناما للمحكمة إنه لم يتعمد أي إهانة عندما أدلى بتعليقاته بشأن استخدام خصومه للقرآن في الحملات السياسية. ونفى ارتكاب أي جرم لكنه اعتذر عن تصريحاته.

كما أضاف أن تعليقاته كانت تستهدف خصومه السياسيين الذين يحثون الناخبين على ألا يدعموا مرشحا غير مسلم.

ويخوض بورناما الانتخابات أمام اثنين من المرشحين المسلمين.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.