تخطي إلى المحتوى الرئيسي

زعماء دول غرب أفريقيا يدعون الرئيس الغامبي للتنحي والاعتراف بهزيمته بالانتخابات

أ ف ب

تضمن البيان الختامي للمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا السبت دعوة الرئيس الغامبي يحيى جامع للتنحي عن السلطة وإقراره بهزيمته في الانتخابات الرئاسية بعد نحو أسبوع على رفضه الإقرار بنتائجها.

إعلان

أعلن زعماء غرب أفريقيا السبت أن على رئيس غامبيا يحيى جامع التنحي عن السلطة الشهر المقبل مع انتهاء ولايته، وذلك بعد نحو أسبوع من رفضه نتائج الانتخابات التي مني فيها بالهزيمة.

وأصدرت المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا بيانا في ختام قمتها في نيجيريا، قالت فيه إن "السلطات تدعو الرئيس يحيى جامع إلى القبول بنتيجة الانتخابات والامتناع عن أي عمل من شأنه تهديد عملية الانتقال والتداول السلمي للسلطة إلى الرئيس المنتخب".

وتعهدت القمة "اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لإنفاذ نتائج" الانتخابات التي جرت في الأول من كانون الأول/ديسمبر، من دون أن توضح ماهية تلك الإجراءات.

ويشارك 11 رئيس دولة في غرب أفريقيا من أصل 15 دولة عضوا في هذه القمة الخمسين التي افتتحها الرئيس النيجيري محمد بخاري، وذلك في غياب ممثلين لكل من غامبيا وبوركينا فاسو والرأس الأخضر وبنين.

من جهته، قال ممثل الأمم المتحدة في غرب أفريقيا محمد بن شمباس في بيان قبل القمة إن "الأمم المتحدة لا تزال قلقة حيال بعض التطورات المقلقة التي جرت في مرحلة ما بعد الانتخابات في غامبيا". مضيفا أن "الأمم المتحدة ستواصل دعم جهودكم من أجل انتقال سلمي للسلطة في 19 كانون الثاني/يناير 2017".

ويرفض جامع الاعتراف بهزيمته في الانتخابات الرئاسية في الأول من كانون الأول/ديسمبر أمام المعارض أداما بارو. وقد أخفقت بعثة تتألف من رؤساء أربع دول في غرب أفريقيا في إقناعه بالتخلي عن الرئاسة.

وحض الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة ومنظمات محلية ودولية لحقوق الإنسان الرئيس جامع على التخلي عن السلطة.

والسبت، اجتمع نحو مئتي سياسي وناشط حقوقي فضلا عن ممثلين للجاليات الغامبية في الخارج في العاصمة السنغالية دكار مطالبين بانتقال سياسي سلمي في غامبيا.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.