تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ألمانيا

تنظيم "الدولة الإسلامية" يتبنى الاعتداء على أحد أسواق عيد الميلاد في برلين

الشاحنة التي استخدمت في الهجوم على سوق للميلاد في العاصمة برلين
الشاحنة التي استخدمت في الهجوم على سوق للميلاد في العاصمة برلين أ ف ب
1 دَقيقةً

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مساء الثلاثاء مسؤوليته عن الهجوم الدامي على سوق للميلاد في العاصمة الألمانية برلين، والذي أسفر الإثنين عن مقتل 12 شخصا، وذلك بحسب ما نقلته وكالة أعماق المرتبطة بالتنظيم عن "مصدر أمني" على تطبيق "تلغرام".

إعلان

تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية"  الثلاثاء الاعتداء على سوق للميلاد في العاصمة الألمانية برلين، والذي أسفرعن مقتل 12 شخصا، وفق ما أفادت وكالة "أعماق" المرتبطة بالتنظيم الجهادي.

ونقلت وكالة أعماق عن "مصدر أمني" على تطبيق "تلغرام" أن "منفذ عملية الدهس في مدينة برلين الألمانية هو جندي ’للدولة الإسلامية‘، ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الدولي".

ووقع الاعتداء مساء الإثنين إثر اقتحام شاحنة سوقا للميلاد في العاصمة الألمانية، ما أسفر عن مقتل 12 شخصا وإصابة 48 آخرين بجروح وفق آخر حصيلة.

وأعلنت شرطة برلين الثلاثاء أن منفذ الهجوم الدامي قد يكون "على الأرجح" طليقا، بعدما أكدت بداية أنها اعتقلت طالب لجوء باكستاني يشتبه في أنه ارتكب الاعتداء، قبل أن تطلق سراحه.

وتذكر هذه المأساة التي وصفتها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بأنها "عمل إرهابي".

وبقيت ألمانيا حتى الآن بمنأى عن اعتداءات جهادية ضخمة، لكنها شهدت مؤخرا هجمات محدودة متفرقة.

وتبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" في تموز/يوليو اعتداءين منفصلين نفذهما سوري في الـ27 من العمر وطالب لجوء في الـ17 يرجح أنه أفغاني، أحدهما بواسطة قنبلة والآخر بالسلاح الأبيض، وأوقعا عددا من الجرحى.

ودأب التنظيم المتطرف على دعوة عناصره إلى استهداف دول التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن في سوريا والعراق.
 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.