بوروندي

مسلح يغتال وزير البيئة في بوروندي رميا بالرصاص

أ ف ب

أفادت شرطة بوروندي أن وزير البيئة قد قتل إثر استهدافه بإطلاق النار صباح الأحد، في بلاد غارقة في أزمة سياسية منذ 2015.

إعلان

قتل وزير البيئة في بوروندي برصاص مهاجم مجهول صباح الأحد الباكر في العاصمة بوجومبورا، كما أعلنت الشرطة. وتعتبر هذه الجريمة الأولى التي تستهدف وزيرا منذ غرقت بوروندي في أزمة سياسية خطيرة، من جراء محاولة الرئيس بيار نكورونزيزا الترشح لولاية ثالثة في 2015، وقد وقعت بعد أشهر من الهدوء النسبي.

وقتل 500 شخص على الأقل، واختار 300 ألف المنفى منذ بداية الأزمة السياسية في بوروندي في نيسان/أبريل 2015.

وكتب المتحدث باسم الشرطة بيار نكوريكيي على تويتر أن "رجلا يحمل سلاحا ناريا قتل" إيمانويل نيونكورو (54 عاما) وزير الماء والبيئة والتخطيط "أثناء توجهه إلى منزله في روهيرو في حوالى الساعة 00,45"، مشيرا إلى اعتقال امرأة بعد عملية "الاغتيال".

وقدم نكوريكيي على تويتر تعازيه "إلى عائلة الضحية وجميع البوروندويين"، مؤكدا أن هذه الجريمة لن تبقى بلا عقاب.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم