تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بريطانيا

"يوميات زوجات الجهاديين الساخرة" تثير الجدل في بريطانيا

صورة ملتقطة من الشاشة
2 دَقيقةً

عرضت القناة البريطانية "بي بي سي2" ضمن برنامج "ريفولتينغ" فقرة تصور يوميات زوجات جهاديين في شكل ساخر يحاكي تلفزيون الواقع الأمريكي "ريال هاوس وايف"، ما أثار جدلا واسعا في البلاد.

إعلان

"قطع الرأس بعد ثلاثة أيام، وليس لدي ما ألبسه" هكذا تبدأ الفقرة الفكاهية "ريال هاوس وايف أوف إيزيز" بما معناه "واقع ربات بيوت تنظيم الدولة الإسلامية" التي تحاكي برنامج تلفزيون الواقع الأمريكي "ريال هاوس وايف".

تصور الفقرة الساخرة التي بثها برنامج "ريفولتينغ" على قناة بي بي سي2، يوم 3 يناير/ كانون الثاني زوجات جهاديين يعشن في بيت شبه مدمر في منطقة حرب، وتظهر الفقرة في إحدى لقطاتها فرحة إحداهن بالحصول على سترة تحمل أحزمة ناسفة فتراها "أنيقة جدا"، وتغار لاحقا عندما تظهر امرأة أخرى مرتدية نفس السترة.

لقطات من فقرة "ريال هاوس وايف أوف إيزيز"

وتظهر أخرى وهي ترثي زوجها الذي يفضل عليها 40 حورية، وهن النساء اللاتي ينتظرن منفذي العمليات الانتحارية في الآخرة وفقا لرواية الجهاديين.

الهدف من هذا البرنامج الذي غالبا ما يتجاوز حدود الهزل، وهو إثارة جدل كبير في المشهد الإعلامي، يبدو وكأنه قد تحقق.

"برنامج صادم"

"البرنامج صادم وليس مضحكا على الإطلاق"، هذا ما أكده الموقع الأمريكي "ميك". فيما قالت مجلة دايلي ميرور اليمينية البريطانية "بي بي سي2 انتقدت بشدة بسبب فقرتها ذات الذوق السيء". من جهتها تمتعت الصحافة المحافظة في نقل الكم الهائل من التغريدات والتعليقات الناقدة على صفحة قناة بي بي سي 2 بسبب هذه الفقرة الفكاهية.

قال أحد المعلقين على مواقع التواصل الاجتماعي "النساء اللاتي يرتدين الحجاب سيشعرن أكثر بالعزلة وسيتعرضن أكثر للسخرية من قبل معاديي الإسلام"، وكتب آخر "النكت عن تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي ليست مضحكة بالمرة. الضحك من هذا التنظيم في حين يبكي آخرون وفاة أحبائهم قلة احترام".

أكد ميك مانال عمر، وهو نائب رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط وأفريقيا في معهد الولايات المتحدة للسلام، أن "الصورة التي تقدمها هذه النكت عن أقلية ستعمم على جميع المسلمين وتسيء إلى سمعتهم"

 

فرانس 24

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.