سوريا

سوريا: محادثات السلام في أستانة ستعقد في 23 كانون الثاني/يناير

مشهد الدمار في حي الأنصاري في حلب في 23 كانون الأول/ديسمبر 2016
مشهد الدمار في حي الأنصاري في حلب في 23 كانون الأول/ديسمبر 2016 أ ف ب/ أرشيف

أعلن مصدر دبلوماسي روسي أن محادثات السلام السورية التي ترعاها الأمم المتحدة وموسكو وطهران وأنقرة، ستعقد في 23 كانون الثاني/يناير 2017، مؤكدا بذلك تصريحات سابقة لوزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو.

إعلان

تعقد محادثات السلام من أجل تسوية النزاع في سوريا والمقررة في أستانة بكازاخستان تحت رعاية روسيا وتركيا وإيران في 23 كانون الثاني/يناير الحالي، حسبما أعلن مصدر دبلوماسي روسي الأربعاء لوكالة فرانس برس.

وتابع المصدر "في الوقت الحالي ليس هناك معلومات حول إرجاء اللقاء. وعليه فإن موعد 23 كانون الثاني/يناير لا يزال ساريا". وكانت تركيا حذرت مؤخرا من أن الانتهاكات المتكررة للهدنة الهشة السارية في سوريا منذ أواخر كانون الأول/ديسمبر يمكن أن تهدد هذه المحادثات بين ممثلي النظام والمعارضة.

وتابع المصدر أنه يتم إعداد قائمة بأسماء المشاركين في المحادثات.

ويفترض أن تلي محادثات أستانة التي ترعاها موسكو وطهران حليفتا دمشق، بالإضافة إلى أنقرة التي تدعم فصائل من المعارضة المسلحة، مفاوضات في جنيف في الثامن من شباط/فبراير برعاية الأمم المتحدة.

وكان وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو قد صرح في وقت سابق أن المحادثات يمكن أن تتم في أستانة في 23 كانون الثاني/يناير إذا صمدت الهدنة التي دخلت حيز التنفيذ في سوريا في 30 كانون الأول/ديسمبر.

إلا أنه حذر الأسبوع الماضي بأن "الانتهاكات المتكررة لوقف إطلاق النار" يمكن أن تهدد هذه المحادثات.

 

فرانس24/ أ ف ب
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم