تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العراق: الجيش يعلن بلوغه جسرا ثانيا يربط شرق الموصل بغربها

أ ف ب/أرشيف

يواصل الجيش العراقي تقدمه في مدينة الموصل لاستعادتها بالكامل من جهاديي تنظيم "الدولة الإسلامية"، حيث أعلن الجمعة أن قوات خاصة اقتحمت مجمع جامعة الموصل في شمال شرق المدينة، وتقدمت لتصل إلى جسر آخر على نهر دجلة.

إعلان

أعلن الجيش العراقي الجمعة إن قوات خاصة من جهاز مكافحة الإرهاب اقتحمت مجمع جامعة الموصل في شمال شرق المدينة اليوم الجمعة، وتقدمت لتصل إلى جسر آخر على نهر دجلة، ودفعت متشددي تنظيم "الدولة الإسلامية" لمزيد من التقهقر.

وقالت مراسلة رويترز إن المتشددين يتصدون للهجوم عليهم في الجامعة التي سيطروا عليها عندما اجتاحوا المدينة في 2014 وإن هناك اشتباكات عنيفة داخل الحرم الجامعي.

وقال ضابط كبير في جهاز مكافحة الإرهاب إن الجامعة هي أهم قاعدة لتنظيم "الدولة الإسلامية" في الشطر الشرقي من المدينة.

حملة مدعومة من الولايات المتحدة

واستعادت القوات العراقية معظم أحياء شرق الموصل ضمن حملة مدعومة من الولايات المتحدة دخلت شهرها الثالث.

وتسعى القوات العراقية لاستعادة السيطرة الكاملة على الضفة الشرقية من نهر دجلة الذي يقطع الموصل من الشمال للجنوب قبل أن تتمكن من شن هجمات على الجزء الغربي الذي لا يزال تنظيم "الدولة الإسلامية" يسيطر عليه بالكامل.

ومن شأن طرد تنظيم "الدولة الإسلامية" من معقله في الموصل أن يطوي صفحة الشطر العراقي من دولة الخلافة التي تمتد عبر مناطق في العراق وسوريا.

وقال اللواء الركن سامي العارضي وهو ضابط كبير في جهاز مكافحة الإرهاب إن عملية اقتحام جامعة الموصل اليوم أخذت "العناصر الإرهابية" على حين غرة.

وأضاف أن جهاز مكافحة الإرهاب سيطر على تل يطل على أجزاء من الحرم الجامعي منها الكلية الفنية. وأضاف أن القوات تتوغل في الجامعة.

وفي وقت سابق من اليوم قالت مراسلة رويترز إن جرافات حطمت جدار الحرم الجامعي وإن عشرات من جنود مكافحة الإرهاب دخلوا وهم يحملون قاذفات صاروخية.

فرانس24/رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.