قبرص

وزير الخارجية اليوناني: "لا حل لمسألة قبرص إلا بانتهاء الاحتلال التركي"

قبارصة بحتجون على المفاوضات الجارية في جنيف أمام القصر الرئاسي في نيقوسيا 12 يناير 2017
قبارصة بحتجون على المفاوضات الجارية في جنيف أمام القصر الرئاسي في نيقوسيا 12 يناير 2017 أ ف ب

اعتبر وزير الخارجية اليوناني نيكوس كوتزياس الجمعة، أنه لا يمكن الوصول إلى حل ينهي انقسام جزيرة قبرص المستمر منذ 1974 إلا عبر رحيل قوات "الاحتلال" التركي، في إشارة إلى 30 ألف جندي تركي متواجدين في الشطر الشمالي من الجزيرة، طلب رفضه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة.

إعلان

قال وزير الخارجية اليوناني نيكوس كوتزياس في بيان الجمعة، أنه لا يمكن الوصول إلى حل ينهي عقودا من الانقسام في قبرص إلا عبر رحيل قوات "الاحتلال" التركي عن الجزيرة.

وأكد كوتزياس أن "الحل العادل يعني أولا التخلص من السبب، أي الاحتلال ووجود قوات احتلال" على أرض قبرص، في إشارة إلى 30 ألف جندي تركي متواجدين في الشطر الشمالي من الجزيرة ترفض أنقرة سحبهم.

وقبرص مقسومة منذ 1974 عندما اجتاحت القوات التركية الجزيرة ردا على انقلاب بهدف إلحاقها باليونان.

تركيا تجدد رفضها لسحب قواتها

وجاءت تصريحات الوزير اليوناني بعد إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة، أنه من غير المطروح أن تسحب تركيا قواتها المنتشرة في قبرص.

ومن ناحيته، أكد الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسياديس الجمعة في جنيف، حيث جرت محادثات عالية المستوى حول قبرص خلال الأسبوع أنه "علينا الاتفاق على انسحاب الجيش التركي" من الجزيرة.

 

فرانس24/أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم