تركيا

تركيا: تعليق عضوية نائب في البرلمان موال للأكراد لاستخدامه كلمة "إبادة"

أ ف ب / أرشيف

يعود الجدل في تركيا كلما جاء ذكر كلمة "إبادة"، حيث قررت السلطات تعليق عضوية نائب من حزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد لاستخدامه كلمة "إبادة"، في إشارة للإبادة الأرمنية، أثناء جلسة للبرلمان مخصصة لمناقشة توسيع صلاحيات الرئيس رجب طيب أردوغان.

إعلان

قررت السلطات التركية تعليق عضوية نائب موال للأكراد في البرلمان مؤقتا، بسبب استخدامه كلمة "إبادة" خلال مناقشات حامية حول تعديل الدستور، بحسب ما أوردت وسائل الإعلام الجمعة.

وكان النائب من حزب الشعوب الديمقراطي غارو بايلان قال إن أربع مجموعات من المجتمع التركي فقدت و"طردت من هذه البلاد بفعل مجازر وعمليات إبادة واسعة"، في إشارة إلى الأرمن والآشوريين واليونان واليهود، بحسب وكالة الأناضول للأنباء.

وأظهرت تسجيلات فيديو نوابا من حزب العدالة والتنمية يقاطعون كلمة بايلان بغضب.

وحظر على بايلان حضور ثلاث جلسات في البرلمان الذي يصوت حاليا على بنود تعديل دستوري يعزز سلطات الرئيس التركي.

وجاءت تصريحات بايلان خلال كلمة انتقد فيها التعديل الدستوري لمنحه رجلا واحدا، هو الرئيس، صلاحيات تنفيذية واسعة.

ويؤكد الأرمن أن 1,5 مليون أرمني قتلوا في حملة منهجية قبيل انهيار السلطنة العثمانية، فيما أقر عدد من المؤرخين في أكثر من 20 دولة بينها فرنسا وإيطاليا وروسيا بوقوع إبادة.

وتقول تركيا أن هؤلاء القتلى سقطوا خلال حرب أهلية ترافقت مع مجاعة وأدت إلى مقتل ما بين 300 ألف و500 ألف أرمني، فضلا عن عدد مماثل من الأتراك، حين كانت القوات العثمانية وروسيا تتنازعان السيادة على الأناضول.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم