تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نيجيريا: عشرات القتلى في قصف لقوات الجيش على مخيم للنازحين

أ ف ب

قتل عشرات الأشخاص الثلاثاء في ضربات جوية نفذتها طائرة تابعة لسلاح الجو النيجيري عن طريق الخطأ، على مخيم للنازحين شمال شرق نيجيريا. ويضم هذا المخيم لاجئين هاربين من عنف جماعة "بوكو حرام".

إعلان

عشرات الأشخاص قتلوا الثلاثاء عندما قصفت طائرة تابعة لسلاح الجو النيجيري مخيما للنازحين عن طريق الخطأ في شمال شرق نيجيريا، حسب ما أعلنت منظمة أطباء بلا حدود وشاهد عيان

وقال الشاهد آبا أبيزو إن "طائرة عسكرية قصفت عن طريق الخطأ بلدة ران" في ولاية بورنو مضيفا أن "25 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب كثيرون آخرون بجروح" في هذا القصف الذي وقع في الساعة التاسعة بالتوقيت المحلي.

من جهتها قالت منظمة "أطباء بلا حدود" في بيان إن "عناصر فرق المنظمة كانوا شهودا على مقتل 50 شخصا وإصابة 120 بجروح".

وأكد ضابط نيجيري رفيع حصول هذا القصف طالبا عدم الكشف عن اسمه. وقال "حصلت مأساة اليوم في ران، فقد قصفت طائرة مقاتلة الهدف الخطأ".

من جهته قال الميجور جنرال لوكي ايرابور في مؤتمر صحفي عقده في مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو "تلقينا معلومات تفيد بوجود تجمعات للإرهابيين من بوكو حرام في مكان ما من منطقة كالا بالجي". وأضاف "حصلنا على الإحداثيات وأمرت الطيران بالتدخل. وحصل القصف إلا أنه تبين أن سكانا مدنيين أصيبوا". ولم يكن هذا المسؤول العسكري قادرا على تقديم حصيلة بالضحايا مكتفيا بالقول أن مدنيين قتلوا وجرحوا. وأوضح أن عاملين في مكاتب منظمة "أطباء بلا حدود" واللجنة الدولية للصليب الأحمر وجنديين بين الجرحى.

ويضم هذا المخيم لاجئين هاربين من عنف جماعة "بوكو حرام".

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.