تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كأس الأمم الأفريقية 2017: تأهل بوركينا فاسو والكاميرون لربع النهائي والغابون خارج المنافسة

منتخبا الغابون والكاميرون في وضع حرج قبيل المواجهة بينهما.
منتخبا الغابون والكاميرون في وضع حرج قبيل المواجهة بينهما. بيار روني فورمس - فرانس 24

تأهل منتخبا بوركينا فاسو والكاميرون مساء الأحد إلى ربع نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2017 بعدما فاز الأول على غينيا بيساو 2-صفر وتعادل الثاني أمام الغابون 0-0 في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الأولى. وتلعب "أسود الكاميرون" السبت المقبل أمام السنغال في قمة مثيرة.

إعلان

موفد فرانس 24 إلى الغابون

حجز منتخبا بوركينا فاسو والكاميرون تأشيرة التأهل لربع نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2017 مساء الأحد عندما فاز الأول على غينيا بيساو بنتيجة 2-صفر بمدينة فرانسفيل (جنوب الغابون) وتعادل الثاني أمام البلد المضيف صفر لصفر في العاصمة ليبروفيل.

وخرج الغابون بقيادة مهاجم بوروسيا دورتموند بيار إمريك أوباميانغ مبكرا وخائبا من المنافسة بعد أن تعادل ثلاث مرات، ما أثار استياء جمهور "ملعب الصداقة الصينية الغابونية"، والذي بلغ عدده 38 ألففا.

وتلتقي "أسود" الكاميرون في الدور المقبل السنغال متصدرة المجموعة الثانية التي تضم تونس والجزائر، فيما يلعب زملاء جونتان بترويبا أمام الثاني من ذات المجموعة، والتي تجري مباراتا الجولة الثالثة والأخيرة منها مساء الاثنين: تونس-زيمبابوي في ليبرفيل والجزائر-السنغال في فرانسفيل.

ويمكنكم متابعة المواجهتين مباشرة على موقع فرانس 24 عند الساعة الثامنة مساء (السابعة بتوقيت غرينتش).

وسجل هدفي بوركينا فاسو ناكولما في الدقيقة 12 وبنجمان تراوري في الدقيقة 58 أمام منتخب شارك في كأس الأمم الأفريقية للمرة الأولى في تاريخه.

من جهته، ظهر منتخب الكاميرون قويا وصامدا أمام الغابون بعدما عانى الأمرين في بداية المابارة. وبالتالي ترشح لمواجهة أفضل فريق في هذه البطولة القارية. وكانت "الأسود غير المروضة" و"أسود التيرانغا" نشطت نهائي نسخة 2002 التي فازت فيها الكاميرون بركلات الترجيح. وكان يومها مدرب السنغال حاليا أليو سيسيه هو من أضاع ركلة الجزاء الخامسة والأخيرة التي أهدت الفوز لزملاء ريغوبيرت سونغ.

وتقام مباريات ربع النهائي السبت والأحد المقبلين.

علاوة مزياني 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.