تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أكثر من مليوني شخص في "مسيرة النساء" في الولايات المتحدة والعالم غداة تنصيب ترامب

متظاهرون في "مسيرة النساء" أمام البيت الأبيض
متظاهرون في "مسيرة النساء" أمام البيت الأبيض أ ف ب

خرج نحو مليون شخص في "مسيرة النساء" في العاصمة واشنطن السبت دفاعا عن الحقوق المدنية وضد الرئيس دونالد ترامب الذي تم تنصيبه الجمعة. وقال المنظمون إن نحو مليون شخص انضموا للمظاهرة، فيما شهدت عدة مدن أمريكية أخرى ومدن خارج حدود البلاد مسيرات متزامنة قدر عدد المشاركين فيها بأكثر من مليوني شخص.

إعلان

شارك مئات الآلاف من النساء اللاتي ارتدى كثيرات منهن قبعات بألوان وردية براقة في مسيرة في واشنطن السبت في عرض حاشد للاعتراض على برنامج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد يوم من توليه منصبه رسميا. وكانت مسيرة واشنطن واحدة من سلسلة احتجاجات في أنحاء البلاد والعالم ضد خطابه الشعبوي شارك فيها مليونا شخص وفق التقديرات.

ورغم أن سلطات العاصمة الأمريكية لا تنشر أرقاما عن المتظاهرين، قال منظمو مسيرة النساء في واشنطن إن عدد المشاركين بلغ المليون مع انضمام أعداد غفيرة من المحتجين إلى المسيرات في كافة أنحاء البلاد. فيما شارك أكثر من نصف مليون شخص بحسب الشرطة السبت في تظاهرة بلوس أنجليس والعدد نفسه في نيويورك. ونظمت تظاهرات أخرى في شيكاغو ودالاس وسان فرانسيسكو وسانت لويس ودنفر ومدن كثيرة غيرها.

وأغضب ترامب الكثير من الأمريكيين الليبراليين بتصريحات اعتبرت مسيئة للنساء والمكسيكيين والمسلمين وأثار قلق البعض في الخارج بتعهده الجمعة خلال مراسم تنصيبه بوضع "أمريكا أولا" في كل قراراته.

وبدا عدد الأشخاص الذين تظاهروا السبت أكبر من الحشود التي ظهرت في اليوم السابق لتشهد مراسم تنصيب ترامب على درج مبنى الكونغرس الأمريكي.

وتظاهرات السبت تخطت الحدود الأمريكية بعد أن أعلن المنظمون أن أكثر من 2,5 مليون شخص انضموا إلى أكثر من 600 مسيرة نظمت في كافة أنحاء العالم.

AR NW PKG FR24 MARCHE ANTI TRUMP

وظهر وسط الحشد شخصيات معروفة مثل مادونا ووزير الخارجية الأمريكي السابق جون كيري الذي لوح لأنصاره بينما كان يسير مع كلبه.

وملأت الحشود أكثر من ستة أماكن بشارع الاستقلال بالمدينة مع احتشاد المزيد من الناس في الشوارع الجانبية وتدفق مسيرات إضافية على المنطقة قبل منتصف النهار.

وبعثت شبكة قطارات أنفاق واشنطن تحذيرات من تعطل في الخدمة على نطاق واسع بسبب الحشود الكبيرة للغاية. وأغلقت محطة واحدة على الأقل أمام الركاب بسبب تكدس الحشود على الرصيف.

""الأمل لا الخوف

وغردت هيلاري كلينتون المنافسة الديمقراطية السابقة لترامب مخاطبة المتظاهرين "الأمل لا الخوف، شكرا لأنكم تحركتم وعبرتم عن موقفكم من أجل قيمنا. ما زلت أؤمن بأننا أقوى معا".

وقال غاري أنغرسون الذي يدير وكالة سفر في بالتيمور "طوال حياتي، لم أعتقد أن أمريكا سيكون لها رئيس لا أثق به ولا أحترمه. إن علاقاته مع روسيا ترعبني".

وحضرت شخصيات عدة تأييدا لتظاهرة واشنطن. وقال المخرج مايكل مور "لا أعتقد أن (ترامب) تولى السلطة. السلطة هي هنا".

وقالت الممثلة سكارلت جوهانسون "أحترمك (دونالد ترامب) لكنني أطلب أن تدعمني، أنا وشقيقتي وأمي".

واعتمر كثير من المتظاهرين قبعات زهرية باتت رمزا لمناهضة ترامب.

 

فرانس 24/ رويترز/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.