تركيا

تركيا تنفي نيتها تسليم مدينة الباب للقوات الحكومية السورية

آلية عسكرية لتنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة الباب شمال سوريا
آلية عسكرية لتنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة الباب شمال سوريا أ ف ب/أرشيف

أكد نائب رئيس الوزراء التركي نعمان قورتولموش الثلاثاء، بأنه لا توجد نية لبلاده لتسليم مدينة الباب السورية إلى القوات الحكومية السورية، حال استعاداتها من أيدي تنظيم "الدولة الإسلامية".

إعلان

نفى نعمان قورتولموش، نائب رئيس الوزراء التركي الثلاثاء، المزاعم بأن تركيا ستسلم مدينة الباب السورية إلى قوات الحكومة السورية بعد طرد مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" منها.

وقال قورتولموش لوكالة "الأناضول" التركية للأنباء، إن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لم يقدم دعما كافيا للعملية التركية للسيطرة على بلدة الباب.

وتحاصر فصائل سورية معارضة، مدعومة بقوات خاصة ودبابات وطائرات حربية تركية، بلدة الباب منذ ديسمبر /كانون الأول، وكانت بدأت في 24 آب/أغسطس، هجوما بريا غير مسبوق في سوريا لطرد تنظيم "الدولة الإسلامية" من المنطقة الحدودية في شمال حلب، كما استهدفت مقاتلين أكراد.

وتقع الباب على مسافة 30 كلم من الحدود التركية، وطالما شكلت هدفا للحملة التي أطلق عليها "درع الفرات".

فرانس 24/ رويترز/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم