تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل أطفال ونساء في هجوم أمريكي على مواقع للقاعدة في اليمن

أ ف ب/أرشيف

استهدفت القوات الأمريكية مواقع وأبنية تابعة لتنظيم القاعدة في محافظة البيضاء وسط اليمن، ما أدى لمقتل 14 من مقاتلي التنظيم حسب بيان للجيش الأمريكي، كما قتل في الهجوم جندي أمريكي وأصيب ثلاثة آخرون، فيما سقط في الهجوم أيضا ثماني نساء وثمانية أطفال.

إعلان

أعلن الجيش الأمريكي الأحد أن جنديا أمريكيا قتل وأصيب ثلاثة آخرون بجروح في الهجوم على مواقع لتنظيم القاعدة في اليمن ليل السبت الأحد، موضحا أن 14 مسلحا من التنظيم الجهادي قتلوا في الهجوم نفسه.

وأعلن أحد أفراد عائلة الأمريكي اليمني أنور العولقي الذي قتل في غارة أمريكية عام 2011 أن ابنة هذا الإمام المتشدد قتلت في الهجوم الأمريكي.

وقال المصدر لوكالة فرانس برس إن "نورة، ابنة أنور العولقي والبالغة من العمر ثمانية أعوام، قتلت في الهجوم في يكلا حيث كانت تعيش في منزل خالها" وهو أحد أفراد عائلة الذهب.

وأنور العولقي، أحد أبرز قيادات تنظيم القاعدة، قتل في غارة أمريكية نهاية أيلول/سبتمبر 2011 بين منطقتي مأرب والجوف الواقعتين شرق وشمال العاصمة صنعاء. وبعد نحو أسبوعين، قتل عبد الرحمن العولقي، أحد أبناء الإمام المتشدد، في غارات في قرية عزان بمحافظة شبوة جنوب شرق اليمن.

وأثارت تصفية المتطرف أنور العولقي نقاشا في الولايات المتحدة حول مدى سماح القانون للدولة الفدرالية باغتيال مواطنين أمريكيين باسم "الحرب على الإرهاب".

ونورة واحدة من ثمانية أطفال قتلوا الهجوم الأمريكي الذي استهدف مجموعة منازل وأبنية لتنظيم القاعدة في محافظة البيضاء وسط اليمن بطائرات من دون طيار ومروحيات قتالية وإنزال جوي، وفقا لمصادر قبيلة ومحلية.

وقتل في الهجوم أيضا ثمانية نساء، إلى جانب مسلحي التنظيم المتطرف، وكان مسؤول يمني قد أعلن في وقت سابق أن 41 من مسلحي "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب"، فرع تنظيم القاعدة في اليمن الذي تعتبره واشنطن أخطر أذرع التنظيم في العالم، قد قتلوا في هذه الغارات.

ومن بين قتلى التنظيم الجهادي ثلاثة زعماء قبائل ينتمي اثنان منهم إلى عائلة الذهب.

وهذا أول هجوم يستهدف التنظيم منذ تسلم دونالد ترامب رئاسة الولايات المتحدة، القوة الوحيدة التي تمتلك طائرات من دون طيار قادرة على ضرب أهداف في اليمن.

 

فرانس24/ أ ف ب
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.