تركيا

تركيا تطلب من ألمانيا عدم قبول طلبات لجوء عسكرييها

 عناصر من القوات الخاصة التركية أمام محكمة في إسطنبول أثناء محاكمة متهمين بالضلوع في محاولة الانقلاب الفاشل، في 23 كانون الثاني/يناير 2017
عناصر من القوات الخاصة التركية أمام محكمة في إسطنبول أثناء محاكمة متهمين بالضلوع في محاولة الانقلاب الفاشل، في 23 كانون الثاني/يناير 2017 أ ف ب

حث وزير الدفاع التركي الأحد ألمانيا على رفض طلبات اللجوء التي يتقدم بها العسكريون الأتراك العاملون في قوات حلف شمال الأطلسي على أراضيها، مؤكدا أن هؤلاء العسكريين قد اشتركوا في محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا في تموز/ يوليو 2016.

إعلان

اعتبر وزير الدفاع التركي الأحد، أن على ألمانيا أن ترفض طلبات اللجوء التي قدمها أربعون جنديا تركيا تابعون لحلف شمال الأطلسي، وذلك في غمرة حملة تطهير واسعة لأنقرة أعقبت محاولة الانقلاب في منتصف تموز/يوليو المنصرم.

والسبت، نقلت مجلة در شبيغل الألمانية وقناة "إيه آر دي" التلفزيونية أن نحو أربعين جنديا تركيا، معظمهم أصحاب رتب عالية ويتمركزون في قواعد للحلف الأطلسي، "تقدموا بطلب لجوء في ألمانيا".

وقال الوزير التركي فكري إيسيك في فيديو بثته وكالة أنباء الأناضول الحكومية على موقعها "على السلطات والمحاكم الألمانية أن تفكر جيدا في هذا الأمر وترفض طلبات" الجنود.

وتوقع أن تبت السلطات الألمانية بهذا الأمر موضحا أنه يعتزم إثارة القضية مع نظيره الألماني خلال مؤتمر للحلف الأطلسي الشهر المقبل.

ونقلت در شبيغل و"إيه آر دي" عن العسكريين الأتراك أنهم يخشون السجن و"ربما التعرض للتعذيب" إذا عادوا إلى بلادهم.

وأكد إيسيك أن هؤلاء ضالعون في محاولة الانقلاب، الأمر الذي نفوه.

ونشرت تلك المعلومات قبل أيام من زيارة ستقوم بها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل لتركيا في الثاني من شباط/فبراير على وقع توتر بين أنقرة وبرلين.

 

فرانس24/ أ ف ب

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم