البحرين

البحرين: مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين قبيل محاكمة المرجع الشيعي عيسى قاسم

مواجهات بين متظاهرين والشرطة في قرية سترة في 8 كانون الثاني/يناير 2016
مواجهات بين متظاهرين والشرطة في قرية سترة في 8 كانون الثاني/يناير 2016 أ ف ب/ أرشيف

نزل مئات المتظاهرين المؤيدين للمرجع الشيعي البارز عيسى قاسم إلى شوارع المنامة قبيل استئناف محاكمته الاثنين، ما أدى إلى مواجهات مع الشرطة التي أطلقت القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع.

إعلان

شهدت قرى شيعية في البحرين مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين مؤيدين للمرجع الشيعي البارز عيسى قاسم قبيل استئناف محاكمته الاثنين، بحسب ما أفاد شهود عيان. حيث نزل مئات الشيعة من رجال ونساء مساء الأحد إلى شوارع القرى القريبة من المنامة، وارتدى بعضهم أكفانا بيضاء وحملوا صورا لقاسم، ورددوا هتافات بينها "هيهات منا الذلة" و"بالروح بالدم نفديك يا قاسم".

 وتدخلت الشرطة البحرينية وأطلقت القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع وفق ما نقل الشهود. ولم تصدر أي حصيلة رسمية عن عدد الإصابات.

وكانت السلطات في البحرين قررت في حزيران/يونيو الماضي إسقاط الجنسية عن قاسم (75 عاما) بتهمة "التشجيع على الطائفية والعنف". كما يحاكم المرجع الشيعي بتهمة جمع الأموال بطريقة غير مشروعة وتبييضها.

ومنذ إسقاط الجنسية عنه، تغلق الشرطة جميع المنافذ المؤدية لقرية الدراز، مسقط رأس قاسم، حيث يحتشد آلالاف من أنصاره قبالة منزله.

ومن المقرر أن تعقد المحكمة الكبرى الجنائية في البحرين اليوم الاثنين جلسة جديدة في قضية يحاكم بها قاسم وتتعلق بجمع الأموال " دون ترخيص".

وكانت الشرطة البحرينية هاجمت الخميس الاعتصام أمام منزل قاسم الذي لم يجر توقيفه بعد، وخاضت مواجهات مع المعتصمين ما أدى إلى إصابة متظاهر بطلق ناري، بحسب ما أفاد شهود عيان.

وتشهد البحرين اضطرابات متقطعة منذ قمع حركة احتجاج في شباط/فبراير 2011 في خضم أحداث "الربيع العربي" قادتها الأغلبية الشيعية التي تطالب قياداتها بإقامة ملكية دستورية في المملكة التي تحكمها أسرة سنية.

وكثفت السلطات البحرينية محاكمة وملاحقة معارضيها وخصوصا من الشيعة منذ قمع الحركة الاحتجاجية ضد أسرة آل خليفة.

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم