سوريا

"قوات سوريا الديمقراطية" تتسلم مدرعات أمريكية للمرة الأولى

عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية" في مدينة منبج
عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية" في مدينة منبج أ ف ب | أرشيف

أعلن المتحدث باسم "قوات سوريا الديمقراطية" الثلاثاء، وصول "الدفعة الأولى من مدرعات أمريكية"، مؤكدا استلامها من "إدارة ترامب" في إطار الحملة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

إعلان

أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية"، في إطار قتالها المستمر لتنظيم "الدولة الإسلامية"، الثلاثاء، أنها حصلت للمرة الأولى على مدرعات أمريكية، لافتة إلى أنها تلقت وعودا من إدارة الرئيس الجديد دونالد ترامب بمزيد من الدعم، وذلك حسب المتحدث باسم القوات طلال سلو.

وصرح سلو بهذا الشأن، "وصلت الدفعة الأولى من مدرعات أمريكية لقوات سوريا الديمقراطية، خلال الأسبوع الأول من استلام الإدارة الأمريكية الجديدة الحكم"، مؤكدا أن المدرعات أرسلت "من إدارة ترامب"، في إطار الحملة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وفي واشنطن، أكد متحدث عسكري أمريكي، هو الكولونيل جون دوريان، تسليم واشنطن للمرة الأولى مدرعات من نوع "إس يو في" إلى الفصائل العربية في قوات سوريا الديمقراطية.

لكنه أشار إلى أن ذلك يأتي "استنادا إلى أذونات قائمة" من إدارة الرئيس السابق باراك أوباما وليس بناء على إذن جديد من إدارة ترامب.

واتبع الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما نهجا يعتمد على قتال تنظيم "الدولة الإسلامية"، عبر دعم قوات سوريا الديمقراطية بالسلاح والمستشارين، من دون إرسال قوات أمريكية على الأرض، مفضلا تكثيف الحرب الجوية ضد الجهاديين. وحرصت واشنطن في عهد أوباما على التأكيد مرارا أنها تسلح المكون العربي لقوات سوريا الديمقراطية، وليس المكون الكردي.

من جانبه، أكد المتحدث باسم البنتاغون جيف ديفيس أن "لا تغيير في السياسة" الأمريكية حتى الآن. وأضاف، "ما زلنا نسلح المكون العربي لقوات سوريا الديمقراطية".

وبدأت قوات سوريا الديمقراطية في الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر حملة "غضب الفرات" لطرد الجهاديين من الرقة، معقل تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا، وأثبتت، منذ تأسيسها، فعاليتها في قتال تنظيم "الدولة الإسلامية"، إذ تمكنت من طرده من مناطق عدة في شمال سوريا، بدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن.

وإثر استلام دونالد ترامب الحكم في 20 تشرين الثاني/يناير، وقع على أمر تنفيذي يمنح الجيش الأمريكي 30 يوما لوضع إستراتيجية جديدة "لهزيمة" تنظيم "الدولة الإسلامية". كما أبقى ترامب على مبعوث الرئيس الأمريكي إلى التحالف الدولي بريت ماكغورك في منصبه، وهو من بين قلائل انتقلوا معه من إدارة أوباما.
 

فرانس24/ا ف ب


الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم