تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فلسطيني يطلق النار قرب تل أبيب ويصيب عدة إسرائيليين

موقع إطلاق نار في تل أبيب في حزيران/ يونيو 2016
موقع إطلاق نار في تل أبيب في حزيران/ يونيو 2016 أ ف ب / أرشيف

أطلق فلسطيني النار باتجاه عدد من الإسرائيليين في سوق مدينة بيتاح تكفا قرب تل أبيب ما أدى لإصابة ستة أشخاص، وقالت الشرطة إنها اعتقلت مطلق النار.

إعلان

أصيب ستة إسرائيليين الخميس بجروح بعد أن أطلق فلسطيني النار على المارة وهاجمهم بسكين في سوق مدينة بيتاح تكفا قرب تل أبيب، حسب ما أعلنت الشرطة الإسرائيلية.

وأكدت المتحدثة باسم الشرطة لوبا سمري في بيان اعتقال الفلسطيني البالغ من العمر 19 عاما، المتحدر من قرية بيتا قرب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت الشرطة أن الهجوم "إرهابي". ونقل المصابون إلى مستشفى لتلقي العلاج. ولم توصف إصاباتهم بالخطيرة.

وأفادت الشرطة أن الشاب أطلق النار بكل الاتجاهات، إلا أن سلاحه تعطل، فحاول الفرار بينما المارة يلاحقونه إلى أن أوقعوه أرضا، فحضرت الشرطة واقتادته بينما كان السلاح لا يزال معه.

وأوضحت أجهزة الإسعاف أن الجرحى أصيبوا بالرصاص في حين أصيب واحد على الأقل بطعنة سكين وآخر بطعنة مفك، وجميع الإصابات غير خطيرة.

وأوضحت أجهزة الطوارئ أن أحد الجرحى تعرض للضرب من قبل المارة ظنا منهم أنه المعتدي. وأوضحت هذه المنظمة أن الجريح كان يصرخ "أنا لست الإرهابي، أنا ألاحقه".

وقال متحدث باسم "نجمة داود"، الموازية في إسرائيل للصليب الأحمر، إن الاعتداء أثار حالة من الفوضى في البلدة التي سبق وأن تعرضت لهجوم عام 2015 عندما قام فلسطيني بطعن يهودي متشدد دينيا قرب مركز تجاري في المدينة، فأصابه بجروح طفيفة. وحكم في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي على الفلسطيني بالسجن 16 سنة ونصف.

وقال فوزي برهوم المتحدث باسم حركة حماس في بيان إن الحركة "تبارك عملية تل أبيب البطولية التي نفذها ابن مدينة نابلس البطل صادق ناصر أبو مازن، حيث تأتي في إطار الرد الطبيعي على جرائم الاحتلال وانتهاكاته بحق شعبنا وأهلنا ومقدساتنا".

وأضاف البيان "إننا إذ نحيي هذا العمل المقاوم والشجاع نحمل حكومة الاحتلال الإسرائيلي كل النتائج المترتبة على استمرار سياساته العنصرية المتطرفة".

وتشهد الأراضي الفلسطينية وإسرائيل منذ مطلع تشرين الأول/أكتوبر 2015 أعمال عنف ومواجهات وهجمات وعمليات طعن قتل فيها أكثر من 250 فلسطينيا و40 إسرائيليا، إضافة إلى أمريكيين اثنين وأردني وأريتري وسوداني، بحسب تعداد لوكالة فرانس برس.

وتقول الشرطة الإسرائيلية إن القسم الأكبر من القتلى الفلسطينيين هاجموا أو حاولوا مهاجمة إسرائيليين.
 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.