تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دوري أبطال أوروبا: باريس سان جرمان يكتسح برشلونة 4-صفر ويضع قدما في ربع النهائي

دي ماريا، صاحب الهدف الأول لباريس سان جرمان.
دي ماريا، صاحب الهدف الأول لباريس سان جرمان. أ ف ب

حقق باريس سان جرمان إنجازا كبيرا عندما فاز على برشلونة بنتيجة 4-صفر في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، مساء الثلاثاء على ملعب "بارك دو برانس"، ليقترب من دور الثمانية. وتجري مباراة الإياب في 8 آذار مارس المقبل.

إعلان

 فاز فريق باريس سان جرمان مساء الثلاثاء على برشلونة ونجومها بنتيجة 4-صفر في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، ليقترب بشكل كبير من دور الثمانية، وذلك قبل إجراء مباراة الإياب في 8 آذار مارس المقبل في "كامب نو".

 وسجل أهداف المباراة أنخل دي ماريا في الدقيقتين 18 و55، وجوليان دراكسلر في الدقيقة 40 وإدينسون كافاني في الدقيقة 71.

وقدم الباريسيون أداء مميزا من الدقيقة الأولى لغاية النهائية، وظهروا بوجه غير معتاد خلافا لفريق برشلونة الذي تاهت نجومه على الملعب، وتعثر منذ البداية فتخلف في النتيجة ثم انهار تماما على مر الوقت وتسلسل الهجمات على مرمى حارسهم المسكين تير ستغين.

وبعد سيطرة شبه مطلقة على اللعب باحتكاره الكرة وفرض ضغط شديد على منافسه، سجل باريس سان جرمان هدفه الأول في الدقيقة 18 عن طريق الأرجنتيني دي ماريا بضربة حرة مباشرة إثر خطأ على دراكسلر.

ونجح مدرب النادي الفرنسي أوناي إيمري في خطته، بحيث حرم ميسي ونيمار وسواريز من التحرك ومن تلقي الكرة من أنييستا ولاعبي الوسط. وكان الأمر عجيبا وغريبا نظرا للقوة الضاربة لثلاثي هجوم برشلونة، ونظرا لغياب قائد ومدافع باريس سان جرمان تياغو سيلفا بسبب الإصابة.

فاستمرت السيطرة الباريسية مسفرة عن هدف ثان سجله الوافد الجديد لصفوف "البي اس جي"، الألماني جوليان دراكسلر بتسديدة قوية معاكسة أمام مرمى تير ستيغن (40). وتفجر ملعب "بارك دو برانس" من شدة هتافات وأهازيج الجماهير، ليعود زملاء القائد بلاز ماتويدي لغرفة الملابس بفارق هدفين (نظيفين).

وكان السؤال كيف يرد برشلونة على منافسه وهل يقلب تخفله ويدرك التعادل؟ فجاء الجواء سريعا، إذ هدد دي ماريا ورابيو مرمى تير ستيغن قبل أن يتمكن الأرجنتيني من تسجيل الهدف الثالث بتسديدة قوية دقيقة أسكنها في الزاوية اليمنى للحارس الألماني (55).

وبات واضحا بعد الهدف الثالث أن برشلونة لن تعود في النتيجة وأنها قد تتمكن على أقصى تقدير من تسجيل هدف الشرف. ولكن الأوروغواياني إدينسون كافاني، أفضل هداف باريس سان جرمان بالدوري الفرنسي هذا الموسم، كان عازما على مشاركة الزملاء والجمهور في العرس الكبير، فسجل الهدف الرابع بتسديدة قوية داخل منطقة الجزاء إثر تلقيه كرة على طبق من ذهب من المدافع البلجيكي مونييه (71).

ولا شك أن باريس سان جرمان وضع قدما ونصف القدم في ربع النهائي، وسيخوض مواجهة الإياب في "كامب نو" بنوع من الراحة السيكولوجية بفضل تقدمه الكبير في النتيجة.

علاوة مزياني

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.