معركة الموصل

الموصل: تقدم واسع للقوات العراقية في الأحياء الغربية من المدينة

قوات عراقية تتولى تفجير لغم أرضي خلال عملية استعادة الموصل في 28 شباط/فبراير 2017
قوات عراقية تتولى تفجير لغم أرضي خلال عملية استعادة الموصل في 28 شباط/فبراير 2017 أ ف ب

تمكنت القوات العراقية الأحد من إحراز تقدم في الجانب الغربي للموصل ضمن عملياتها لاستعادة السيطرة على المدينة من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية" المتطرف، إذ تمكنت من اقتحام أحياء الدندان والدواسة والصمود وتل الرمان.

إعلان

اقتحمت القوات العراقية الأحد أربعة أحياء جديدة في الجانب الغربي من مدينة الموصل، في إطار عملية عسكرية لاستعادة كامل السيطرة على ثاني مدن العراق من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية".

ونقل بيان لخلية الإعلام الحربي (التي تتولى توزيع أخبار العملية العسكرية) عن قائد عمليات "قادمون يا نينوى" الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله أن "قوات الشرطة الاتحادية وفرقة الرد السريع تقتحمان حي الدندان وحي الدواسة ولا يزال التقدم مستمرا".

وفي بيان آخر، قال يار الله إن "قوات جهاز مكافحة الاٍرهاب تقتحم حي الصمود وحي تل الرمان". وتلعب قوات مكافحة الإرهاب والرد السريع دورا رئيسيا في الحرب على الجهاديين في الموصل.

وبدوره، أكد الفريق رائد شاكر جودت، قائد قوات الشرطة الاتحادية، أن قواته "تقتحم حي الدواسة الذي يضم المباني الحكومية وسط الموصل بإسناد قصف مدفعي وصاروخي مكثف". ويضم حي الدواسة مبان حكومية مهمة بينها مبنى مجلس محافظة نينوى، التي تعد الموصل كبرى مدنها. وأضاف جودت أن قوات أخرى من الشرطة الاتحادية تقوم بعملية لاقتحام حي النبي شيت.

وأطلقت القوات العراقية في 19 شباط/فبراير، عملية لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من الموصل، بعد استعادتها كامل السيطرة على القسم الآخر من المدينة. وتمكنت خلال الأسبوعين الماضيين من تحرير ما لا يقل عن أربعة أحياء بالكامل. وكانت القوات الحكومية قد بدأت بدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، في 17 تشرين الأول/أكتوبر، عملية واسعة لاستعادة السيطرة على الموصل، ثاني مدن العراق وآخر المعاقل الكبرى للجهاديين في البلاد.

 

فرانس24/ أ ف ب

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم