الانتخابات الرئاسية الفرنسية

رئيس بلدية باريس السابق اليساري دولانوي يعلن دعمه للمرشح الرئاسي إيمانويل ماكرون

 برتران دولانوي رئيس بلدية باريس السابق
برتران دولانوي رئيس بلدية باريس السابق أ ف ب/ أرشيف

أعلن برتران دولانوي، المسؤول اليساري النافذ في فرنسا، ورئيس بلدية باريس السابق دعمه لمرشح الرئاسة إيمانويل ماكرون (وسط)، وفق ما أعلن لأحد وسائل الإعلام الأربعاء.

إعلان

حظي مرشح الانتخابات الرئاسية الفرنسية إيمانويل ماكرون الأربعاء بدعم المسؤول اليساري النافذ برتران دولانوي رئيس بلدية باريس السابق، على حساب المرشح الذي اختاره الحزب الاشتراكي بونوا هامون. حيث قال دولانوي لإذاعة "فرانس أنتر" إن "المرشح الأقرب من قناعاتي كاشتراكي وإصلاحي وأوروبي وشخص واقعي هو إيمانويل ماكرون".

وقال رئيس بلدية باريس الاشتراكي السابق (2001-2014) إنه يريد أن "يعطي دفعا كبيرا في الدورة الأولى للمرشح القادر على هزيمة مارين لوبان" زعيمة اليمين المتطرف التي أظهرت استطلاعات الرأي حاليا بأنها ستواجه ماكرون في الدورة الثانية.

للمزيد - فرنسا: برنامج ماكرون... هل يقنع الناخبين؟

وقال قبل سبعة أسابيع من الدورة الأولى للاقتراع في 23 نيسان/أبريل "ربما خلال شهرين إيدولوجية اليمين المتطرف وأساليبه ستقود فرنسا وهذا أمر يخيفني".

وهذه الخطوة تشكل صفعة للمرشح الاشتراكي هامون الذي يجد صعوبة في تثبيت موقعه رغم الفوز في الانتخابات التمهيدية. ويتهمه الجناح اليميني للحزب بتمثيل "يسار متشدد" في حين أن مرشح اليسار المتشدد جان لوك ميلنشون يلقي بظلاله عليه بحصوله على 10% من نوايا الأصوات.

ووصف دولانوي برنامج مرشح الحزب الاشتراكي بـ "الخطير لأنه لا يوحد اليسار ولأنه من الناحية الفلسفية غير قادر على إحداث تقدم اجتماعي بالنسبة إلى العمل وأوروبا".

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم