سوريا

واشنطن ترسل 400 عسكري إضافي لدعم الهجوم على مدينة الرقة السورية

القوات الأمريكية الخاصة قرب مدينة منبج السورية 5 مارس/ آذار 2017
القوات الأمريكية الخاصة قرب مدينة منبج السورية 5 مارس/ آذار 2017 أ ف ب

أعلن الجيش الأمريكي على لسان المتحدث باسمه أنه بصدد إرسال نحو 400 جندي إلى سوريا لدعم قوات سوريا الديمقراطية في حربها على تنظيم "الدولة الإسلامية في الرقة.

إعلان

قال المتحدث باسم الجيش الأمريكي الخميس إن واشنطن بصدد إرسال 400 جندي إضافي إلى سوريا لدعم الهجوم على الرقة، معقل تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا، فيما أشار المتحدث باسم قوات التحالف الدولي في بغداد الكولونيل جون دوريان إلى أن هذه القوات "مؤقتة"، ليؤكد بذلك تقريرا نشرته صحيفة "نيويورك تايمز".

ومنذ تشرين الأول/أكتوبر 2015، يتواجد جنود من القوات الخاصة الأمريكية على الأرض في سوريا لتقديم المشورة وتدريب القوات المحلية التي تقاتل تنظيم "الدولة الإسلامية"، وخصوصا قوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف يضم مقاتلين من العرب والأكراد.

وهؤلاء الجنود الذين سيتم إرسالهم، هم خصوصا من مشاة البحرية الذين يعملون على المدافع من عيار 155 ملم، المتمركزة في منطقة الرقة. وبينهم أيضا جنود من القوات الخاصة المجهزة بآليات "سترايكر" المدرعة، والذين أرسلوا إلى منطقة منبج إلى الشمال لتجنب وقوع أي معارك محتملة بين القوات التركية وقوات سوريا الديموقراطية.

وتسلم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نهاية الشهر الماضي توصيات وضعها البنتاغون ليختار منها المناسب لتسريع القضاء على تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي يحتل مساحات واسعة في سوريا. وبحسب الصحافة الأمريكية، فإن الخطة تقترح إرسال مدفعية وقوات خاصة إضافية ومروحيات هجومية.

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم