تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الصحافة الفرنسية تسخر من"الإذلال" الذي "أغرق" فيه البارسا نجوم باريس سان جرمان

تأهل تاريخي لبرشلونة وخروج مرير لباريس سان جرمان
تأهل تاريخي لبرشلونة وخروج مرير لباريس سان جرمان أ ف ب

كانت الصحف الفرنسية الصادرة الخميس "سخية" في اختيارها المفردات القاسية لوصف الخسارة التاريخية لفريق العاصمة الفرنسية باريس سان جرمان الأربعاء أمام مضيفه نادي برشلونة الإسباني، في الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا.

إعلان

"إذلال"، "عار" و"غرق"...بعض ما جاء على صفحات الجرائد الفرنسية الخميس، غداة الخسارة التاريخية 1-6 لنادي باريس سان جرمان أمام برشلونة الإسباني وإقصائه من الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا.

وكان النادي الباريسي يحظى بأفضلية للتأهل إلى ربع النهائي بعد تقدمه ذهابا في باريس 4-صفر، إلا أن النادي الكاتالوني حقق إنجازا تاريخيا في الإياب، وأصبح أول فريق يقلب تأخره بهذه النتيجة في الأدوار الإقصائية لدوري أبطال أوروبا، ويتأهل إلى الدور المقبل.

وعنونت صحيفة "ليكيب" الرياضية الفرنسية الواسعة الانتشار نسختها بجملة واحدة تحمل معنيين "لا يوصف/غير قادر على التأهل"، مضيفة "هذا الإذلال يهدد مشروع باريس سان جرمان بالكامل".

للمزيد: بالصور: شوارع برشلونة تلبس ألوان البارسا وباريس سان جرمان استعدادا لمباراة مصيرية

وكتب الصحافي المعروف في "ليكيب" فانسان دولوك "باريس سان جرمان هذا لم يكن على قدر المستوى إطلاقا، لا بل إنه كان أدنى من الحضيض. لقد أصبح باريس سان جرمان علامة عالمية للإخفاق".

أما صحيفة "لو فيغارو" فقالت إن نادي العاصمة الفرنسية "سحق، تم الدوس عليه، أذل"، بينما تحدثت صحيفة "أويست فرانس" عن "غرق، كابوس، عار وإذلال"، واصفة المباراة بـ "الخسارة التاريخية".

وكتب الصحافي دومينيك سيفيراك في تعليقه لصحيفة "لو باريزيان"، "من أين أبدأ، كيف يمكن الوصف بالكلمات هذا العرض المعيب، المخزي بالنسبة إلى متابعي ومحبي باريس سان جرمان".

وتحدث عن حتمية "سقوط رؤوس"، مضيفا "يبدو مصير المدرب الإسباني للنادي الفرنسي أوناي إيمري محسوما في هذا المجال".

في المقابل، أشارت "ليبيراسيون" إلى أن المالكين القطريين للنادي لن يكونوا مسرورين بهذا الخروج من البطولة القارية.

وقالت "لا نتخيل بأن ما حصل سيمر مرور الكرام في الدوحة، فهذه الدولة استثمرت مئات الملايين في النادي لإحراز دوري أبطال أوروبا"، في إشارة إلى انتقال ملكيته عام 2011 إلى "قطر للاستثمارات الرياضية".

في المقابل، اعتبرت الصحف الإسبانية أن برشلونة دخل التاريخ من أوسع أبوابه بفضل الإنجاز غير المسبوق في البطولة القارية.

وكتبت صحيفة "ماركا" أن "تاريخ دوري أبطال أوروبا بات ملكا لبرشلونة"، وذكرت تحت عنوان عريض "ريمونتادا (عودة) للتاريخ".

أما "سبورت" فقالت "لن ينسى باريس سان جرمان ما حصل له في 8 آذار/مارس 2017! على إثر مباراة تاريخية لا تنسى".

وأضافت متوجهة إلى لاعبي برشلونة "لقد أصبحتم أسطورة"، بينما اعتبرت "آل موندو" أن "برشلونة حقق معجزة العمر".

فرانس24/أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.