هايتي

هايتي: حافلة تصدم وتقتل عشرات الأشخاص في مدينة غوناييف

 مدينة غوناييف الساحلية شمال هايتي
مدينة غوناييف الساحلية شمال هايتي أ ف ب/ أرشيف

أدى اصطدام حافلة بمجموعة من الأشخاص في مدينة غوناييف شمال هايتي إلى مقتل 34 شخصا على الأقل وإصابة 15 آخرين.

إعلان

صدمت حافلة أراد سائقها الفرار بعد صدمه عرضا اثنين من المشاة، مجموعة من فناني الشوارع صباح الأحد في مدينة غوناييف بهايتي، ما أسفر عن مقتل 34 شخصا وإصابة 15، وفق مسؤولين في الدفاع المدني.

وقالت ماري جان باتيست مديرة الدفاع المدني في هايتي لفرانس برس إن "الحافلة صدمت أولا اثنين من المشاة فقتلت أحدهما وأصابت الآخر".

وأضافت "وعند محاولتها الهرب صدمت ثلاث مجموعات من الرارا (موسيقيو شوارع) كانوا على الطريق وقتل 33 شخصا".

ونقلت أجهزة الإسعاف الجرحى إلى مستشفى المدينة فيما عمل عناصر الشرطة على تهدئة الغاضبين.

وقال فوستان جوزف منسق الدفاع المدني في المنطقة إن "الناس الذين لم يصابوا في الحادث حاولوا إحراق الحافلة بمن فيها"، موضحا أن "الحافلة وركابها وسائقها نقلوا إلى مركز شرطة غوناييف".

ووقعت حوادث في المنطقة لكن الهدوء عاد إلى المكان، بحسب السلطات المحلية.

وأعرب رئيس هايتي جوفنيل مويز عن "ذهوله إثر الحادث وقدم" باسم الحكومة "تعازيه الصادقة للأسر وأقارب ضحايا هذه المأساة المجانية على طرقاتنا الوطنية"، بحسب بيان، وطلب "فتح تحقيق بأسرع ما يمكن لكشف ملابسات هذه المأساة".

وتقع غوناييف وهي ثالث مدن البلاد على بعد حوالى 150 كلم شمال بور أو برنس عاصمة هايتي، وتضم نحو 300 ألف ساكن.

 

فرانس24/ أ ف ب
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم