بريطانيا

بريطانيا: الملكة إليزابيث توافق رسميا على تشريع الخروج من الاتحاد الأوروبي

ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية
ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية أ ف ب

وافقت إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا الخميس على قانون يجيز لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تفعيل آلية خروج المملكة من الاتحاد الأوروبي، وفق ما أعلن رئيس مجلس العموم جون بيرك.

إعلان

أعلن رئيس مجلس العموم البريطاني جون بيرك أن الملكة إليزابيث الثانية وقعت الخميس على قانون يسمح لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بتفعيل آلية البريكسيت.

وتوقيع الملكة الذي يعتبر إجراء شكليا بعد موافقة البرلمان الاثنين على تفعيل آلية بريكسيت، يعني إطلاق يد تيريزا ماي في أن تقوم في أي وقت بتفعيل آلية الخروج من الاتحاد الأوروبي، وهي خطوة تسبق سنتين من المفاوضات.

وأكدت ماي الثلاثاء أنها ستوجه بحلول نهاية آذار/مارس رسالة إلى المجلس الأوروبي لإبلاغه بقرار بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي بموجب نتيجة الاستفتاء الذي نظم في 23 حزيران/يونيو 2016.

وقالت أمام البرلمان "سأعود إلى هذا المجلس قبل نهاية الشهر لإبلاغه بقراري حين أقوم رسميا بتفعيل المادة 50" من اتفاقية لشبونة لكن دون تحديد موعد لذلك.

وعند تفعيل المادة 50، تكون أمام بريطانيا والاتحاد الأوروبي مهلة سنتين لإنهاء مفاوضات الخروج من الاتحاد.

وتبدو المهمة صعبة لأنه سيكون على لندن وبروكسل إنهاء أكثر من أربعة عقود من العلاقة المشتركة، فيما سيحتفل الاتحاد الأوروبي بالذكرى الستين لاتفاقية روما.

ويمكن أن يجتمع قادة الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد اعتبارا من 6 نيسان/أبريل في قمة تهدف إلى تحديد "الخطوط التوجيهية" للمفاوضات المقبلة.

 

فرانس24/ أ ف ب
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم