تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

قتال مستعر وحرب شوارع تلقي بظلالها على آلاف المدنيين الفارين من الموصل

فرانس24

يعتبر المدنيون في الموصل الخاسر الأكبر من المعارك التي يخوضها الجيش العراقي لتحرير المدينة.. لكن أعداد الضحايا للحرب تبقى من التابوهات، فبين تحفظ السلطات وخوف المدنيين يظل الوصول إلى معلومات حول الأضرار الجانبية أمرا صعب المنال. مراسلو فرانس24 عبد الله ملكاوي وغالاغر فنويك وماتيو مابان، تمكنوا من الحصول على بعض الشهادات وتوثيق معاناة المدنيين في الموصل في ظل الخطر الذي يتهددهم من كل جانب.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.