تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أنقرة تهدد بمراجعة علاقاتها مع الاتحاد الأوروبي بعد الاستفتاء

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أ ف ب / أرشيف

هدد الرئيس التركي رجب أردوغان في مقابلة تلفزيونية الخميس الاتحاد الأوروبي بأنه سيراجع بعد الاستفتاء المرتقب، كل علاقاته مع الاتحاد الأوروبي، لقيام دول أوروبية بمنع تجمعات مؤيدة للاستفتاء على أراضيها.

إعلان

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس إن تركيا ستراجع،  بعد استفتاء أبريل /نيسان كل علاقاتها السياسية والإدارية مع الاتحاد الأوروبي بما يشمل اتفاق الهجرة.

وفي مقابلة مع محطة (سي.إن.إن ترك) قال أردوغان إن كل شيء في علاقات تركيا مع أوروبا "من الألف إلى الياء" سيراجع بعد استفتاء 16 أبريل/ نيسان على تعديلات دستورية ستوسع من سلطاته.

وأضاف أن دولا أوروبية تسمح بفعاليات لمن يروجون لرفض التعديلات فيما تمنع مسؤولين أتراكا ممن يحشدون التأييد للموافقة عليها. واتهم ألمانيا بدعم الإرهاب وقال إن ليس لديه خطط لزيارتها قبل الاستفتاء على خلاف تقارير إعلامية صدرت في الآونة الأخيرة.
 

فرانس24/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.