تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كولومبيا: انزلاقات للتربة توقع عشرات القتلى ومئات المصابين إثر أمطار غزيرة

 عمال إنقاذ يبحثون عن ناجين جراء انزلاق للتربة في 2003
عمال إنقاذ يبحثون عن ناجين جراء انزلاق للتربة في 2003 أ ف ب/ أرشيف

سقط عشرات القتلى بالإضافة إلى مئات المصابين، وفق حصيلة غير نهائية، إثر انزلاقات للتربة وقعت السبت في موكوا جنوب كولومبيا، تسببت فيها أمطار غزيرة ضربت المنطقة.

إعلان

أسفرت انزلاقات للتربة نتيجة أمطار غزيرة ضربت جنوب كولومبيا عن وقوع أكثر من 150 قتيلا ومئات الجرحى والمفقودين السبت.

وأعلن الرئيس الكولومبي خوان مانويل دوس سانتوس بعيد وصوله إلى موكوا كبرى مدن بوتومايو في جنوب البلاد "الحصيلة الأخيرة للقتلى هي 154".

كما أشار الصليب الأحمر أيضا إلى "إصابة 400 شخص بجروح إضافة إلى اعتبار 220 شخصا في عداد المفقودين" نتيجة انزلاق ضخم للتربة وقع ليلة الجمعة السبت بسبب ارتفاع منسوب نهر موكوا وروافده الثلاثة فغمرت المياه المدينة البالغ عدد سكانها 40 ألف نسمة.

وقال سيزار أوروينا المدير العام للإغاثة في الصليب الأحمر الكولومبي "الحصيلة ترتفع بسرعة مخيفة"، فيما أشارت الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث إلى تضرر 300 أسرة على الأقل. وتوجه دوس سانتوس إلى موكوا يرافقه عدد من الوزراء من أجل الإشراف على عمليات الإنقاذ.

وفي الصور التي نقلها التلفزيون بدت المدينة وقد غمرت الوحول شوارعها بينما يحاول عسكريون إنقاذ أطفال من الركام وسط حطام السيارات. وشكلت السلطات مجموعة أزمة تضم مسؤولين محليين ووحدات عسكرية وفرقا من الشرطة والإغاثة لتنظيم أعمال البحث عن المفقودين وبدء إزالة مئات الأطنان من الركام.

 

فرانس24/ أ ف ب

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.