تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مراسلون

إذا ما عدت يوما

فرانس 24

كان عمر لويز بيكوفسكي 16 ربيعا عندما توفيت في معتقل أوشفيتز. أوقفت عام 1944 وأرسلت على الفور مع عائلتها، إلى المعسكر في قطارات الموت، كالملايين من ضحايا النازية. لويز تركت وراءها مراسلاتها إلى معلّمتها في مدرستها الثانوية في باريس، فرانس 24 عادت إلى هذه المراسلات التي اكتشفت عام 2010 مقتفية آثار قصة لويز المأساوية حتى لحظة اعتقالها.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن