تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيون سيفتح تحقيقا بشأن تدخل هولاند بالقضاء إذا انتخب رئيسا لفرنسا

أ ف ب

أعلن فرانسوا فيون، مرشح اليمين للانتخابات الرئاسية الفرنسية في تصريح تلفزيوني الاثنين، أنه في حال انتخابه رئيسا سيأمر بفتح تحقيق برلماني في مزاعم تدخل الرئيس فرانسوا هولاند في النظام القضائي.

إعلان

 في تصريح لقناة تلفزيونية فرنسية الاثنين، قال مرشح اليمين في انتخابات الرئاسة الفرنسية فرانسوا فيون، إنه إذا فاز في الانتخابات فسيأمر بفتح تحقيق برلماني في مزاعم تدخل الرئيس الحالي فرانسوا هولاند في النظام القضائي.

وتراجعت شعبية فيون وهو رئيس وزراء سابق وكان متقدما من قبل في استطلاعات الرأي، منذ تردد مزاعم عن دفعه أموالا عامة لزوجته وأبنائه بلغت مئات الألوف من اليورو مقابل أعمال لا تذكر.

وتظهر بعض استطلاعات الرأي أن شعبيته انتعشت قليلا قبل أقل من ثلاثة أسابيع على الدورة الأولى من الانتخابات المقررة يوم 23 أبريل/نيسان لكنه يأتي متخلفا بفارق كبير عن اليمينية المتطرفة مارين لوبان والمستقل إيمانويل ماكرون. ومن المتوقع أن يصل ماكرون ولوبان إلى الجولة الثانية المقررة يوم السابع من مايو/أيار.

ويصر فيون (63 عاما)، الذي يجري التحقيق معه بشأن الوظائف التي أسندها لأفراد أسرته وبشأن هدية من الملابس الفاخرة، على براءته.

وقال لتلفزيون (بي.إف.إم) "لو كان لدي أدنى شك فيما يتعلق ببراءتي لما ترشحت في انتخابات الرئاسة".

وقال إنه وقع ضحية "تلاعب" وإنه يعتقد أن قضيته تتابعها عن كثب "أعلى السلطات".

للمزيد: مرشح اليمين للانتخابات الرئاسية فرانسوا فيون: "لن أرضخ ولن أنسحب"

وتراجع عن مزاعم سابقة بأن هولاند، وهو رئيس اشتراكي لن يخوض الانتخابات المقبلة سعيا لفترة ولاية ثانية، قاد بشكل شخصي حملة لتشويه سمعته. وقال إنه لا يمكنه إثبات ذلك.

غير أنه قال إن الادعاء يتعين أن يفتح تحقيقا في مزاعم وردت في كتاب أعده صحفيان من صحيفة لو كنار أنشينيه الأسبوعية الساخرة عن أن هولاند كان يطلب إرسال تسجيلات تهمه بموجب أوامر قضائية إلى مكتبه.

وقال فيون "الادعاء يتعين أن يتولى هذه القضية. إذا لم يفعل وإذا انتخبت رئيسا فستشكل لجنة تحقيق برلمانية."

ورفض مكتب هولاند اتهامات فيون ونفى أن يكون الرئيس يتدخل في النظام القضائي.

وقال فيون إنه نظرا للتحقيقات الدائرة بشأنه فإن هاتفه مراقب على الأرجح.

 

فرانس24/ رويترز
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن