تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أمريكي يلفظ أنفاسه الأخيرة "مرتاحا" بعد أن تلقى نبأ "عزل ترامب"

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أ ف ب

توفي مايكل جارلاند إليوت 6 أبريل 2017 بعد أن تلقى خبرا كاذبا عن " عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب". هذه هي الكلمات الأخيرة التي سمعها الرجل ذو 75 عاما يبدو أنها أراحته كثيرا حتى سلم أنفاسه ليرحل إلى الأبد.

إعلان

تلقى مايكل جارلاند إليوت 75 عاما "خبرا كاذبا مفاده أنه تمت تنحية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فلفظ أنفاسه بعد ذلك مباشرة"، وفق ما تضمنت شهادة وفاته التي نشرت على موقع صحيفة لايف أوريغون المحلية لولاية أوريغون.

هذا "الخبر السعيد" الذي أراحه إلى الأبد قالته له زوجته السابقة وصديقته المقربة تيريزا إليوت 68 عاما التي نقلت لموقع "نيويورك دايلي نيوز" أن صحة مايكل كانت متدهورة وكان مصابا بقصور في القلب "مضيفة " كنت أعلم أنها لحظاته الأخيرة ... كنت أعلم أن ذلك سيريحه، وهذا ما حصل، فعندما علم بذلك ... رحل."

ومايكل إليوت كان صحفيا سابقا ومولعا بمتابعة الأخبار لكنه كان يكره الرئيس الأمريكي الجديد كثيرا، وفق ما أكدت تيريزا قائلة "كان يكره أساليبه السيئة"، مضيفة أنه كان دائما يقول لها "لا أتحمله ... لا أتحمله".
 

فرانس24

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.