تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مرشحون للرئاسة يعلقون حملتهم الانتخابية إثر هجوم الشانزليزيه بباريس

المرشحون الأبرز للانتخابات الرئاسية
المرشحون الأبرز للانتخابات الرئاسية أ ف ب

دان المرشحون الأبرز للرئاسة في فرنسا إطلاق النار الذي شهدته جادة الشانزليزيه الخميس كما ألغى ثلاثة منهم آخر جولاتهم الانتخابية المقررة الجمعة.

إعلان

دان المرشحون البارزون للرئاسة في فرنسا جميعهم الاعتداء بإطلاق النار الذي شهدته جادة الشانزليزيه في قلب باريس مساء الخميس وتسبب بمقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين بجروح، وتبناه تنظيم "الدولة الإسلامية"، قبل يومين من الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية.

كما أكد المرشحون دعمهم لقوات الأمن. فيما ألغت مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان ومرشح اليمين فرانسوا فيون ومرشح الوسط إيمانويل ماكرون آخر الجولات الانتخابية المقررة الجمعة.

من جانبه أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أن هناك "خيوطا إرهابية" وراء الاعتداء مؤكدا أنه سيتم تعزيز الأمن وحالة التيقظ خلال الانتخابات الرئاسية التي تجري الأحد، في حين فتح القضاء المختص بقضايا الإرهاب تحقيقا.

ويأتي هذا الاعتداء بعد يومين على توقيف رجلين في مرسيليا للاشتباه بتحضيرهما لاعتداء وشيك لم تحدد النيابة العامة هدفه بدقة. وضبطت معهما متفجرات وأسلحة وراية لتنظيم "الدولة الإسلامية".

وللمرة الأولى تنظم الانتخابات الفرنسية في ظل حالة الطوارئ التي أعلنت في أعقاب اعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر. وتعود آخر الاعتداءات إلى صيف 2016 عندما دهس مهاجم بشاحنة في 14 تموز/يوليو المحتفلين بالعيد الوطني على كورنيش نيس وقتل 86 شخصا.

وقتل شرطي وصديقته في حزيران/يونيو خلال هجوم على منزلهما في مانيافيل في منطقة باريس.

 

فرانس24/ أ ف ب

 

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.