تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

قوات "سوريا الديمقراطية" تضيق الخناق على الجهاديين في الطبقة وتسيطر على معظم المدينة

مقاتلون من قوات "سوريا الديموقراطية" في الطبقة في 30 نيسان/أبريل 2017
مقاتلون من قوات "سوريا الديموقراطية" في الطبقة في 30 نيسان/أبريل 2017 أ ف ب
2 دَقيقةً

أفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" أن قوات "سوريا الديمقراطية" تمكنت من السيطرة على أكثر من 80 بالمئة من مدينة الطبقة شمال سوريا. وأضاف المرصد أن تنظيم "الدولة الإسلامية" لم يعد يسيطر سوى على حيين اثنين في المدينة التي كانت تعد من أبرز معاقله في سوريا.

إعلان

باتت قوات "سوريا الديموقراطية"، تسيطر على أكثر من 80 بالمئة من مدينة الطبقة التي كانت تعد أحد معاقل تنظيم "الدولة الإسلامية" ومقرا لأبرز قادته. وتواصل هذه القوات تقدمها في المدينة بعد أسبوع من دخولها بدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن.

ولم يعد هناك تحت سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" في المدينة، وفق "المرصد السوري لحقوق الإنسان"، "سوى حيين اثنين هما الوحدة والحرية واللذان يعرفان بالحيين الأول والثاني" والمحاذيين لسد الفرات، الأكبر في سوريا.

وكانت قوات "سوريا الديموقراطية" سيطرت الأحد على كامل مدينة الطبقة القديمة، فيما انكفأ الجهاديون إلى المدينة الجديدة المعروفة أيضا بمدينة الثورة التي تتشكل من ثلاثة أحياء أساسية هي الوحدة والحرية والاشتراكية.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن الجهاديين "انسحبوا فجر الاثنين من الحي الثالث باتجاه الحيين الأول والثاني حيث تتركز الاشتباكات العنيفة حاليا" يرافقها قصف جوي للتحالف الدولي. وتسيطر قوات سوريا الديموقراطية حاليا، وفق عبد الرحمن، "على أكثر من 80 بالمئة من الطبقة".

ووثق المرصد السوري "مقتل ما لا يقل عن 35 من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" في الاشتباكات خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة في الطبقة، مشيرا إلى مقتل عناصر من قوات "سوريا الديموقراطية" من دون أن يتمكن من تحديد عددهم.

وبدأت معركة الطبقة في 22 آذار/مارس بإنزال بري لقوات أمريكية يرافقها عناصر من قوات "سوريا الديموقراطية" جنوب نهر الفرات.
 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.