تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مراسلون

الروهينغا.. لا أرض ولا وطن

فرانس24

يلتقي "مراسلون" باللاجئين الروهينغا في بنغلادش، هذه القومية التي تدين بالديانة الإسلامية، يتجاوز عددها المليون و 300 ألف. ورغم استقرار هذه القومية منذ قرنين في بورما، إلا أنه لم يعترف بها رسميا كأقلية، ما حرمهم من حق المواطنة، كما تعرضوا للتطهير العرقي والتقتيل والاغتصاب والتهجير الجماعي الذي لا يزال مستمرا حتى اللحظة.

إعلان

تقرير: كامي لو بومليك

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.