تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العاجي جان ميكائيل سيري يفوز بجائزة مارك فيفيان فوي 2017 لأفضل لاعب أفريقي في الدوري الفرنسي

سيري يخلف المغربي سفيان بوفال الفائز بنسخة 2016.
سيري يخلف المغربي سفيان بوفال الفائز بنسخة 2016. فرانس 24

فاز لاعب نادي نيس ومنتخب ساحل العاج جان ميكائيل سيري الأحد، بجائزة مارك فيفيان فوي، التي تمنحها إذاعة فرنسا الدولية وقناة فرانس 24، والتي تكرم أفضل لاعب أفريقي في الدوري الفرنسي لكرة القدم. وأحرز سيري 255 نقطة مقابل 126 نقطة للوصيف الجزائري الدولي رياض بودبوز و97 نقطة للكاميروني بنجامان موكانجو.

إعلان

فاز لاعب وسط نادي نيس ومنتخب ساحل العاج جان ميكائيل سيري، البالغ من العمر 25 عاما، بجائزة مارك فيفيان فوي التي تمنحها إذاعة فرنسا الدولية وقناة فرانس 24 لأفضل لاعب أفريقي في الدوري الفرنسي لكرة القدم، ليخلف المغربي سفيان بوفال الحائز على نسخة 2016.

وجاء سيري في المركز الأول برصيد 255 نقطة، متقدما على الجزائري الدولي رياض بودبوز من فريق مونبلييه بـ 126 نقطة وقائد منتخب الكاميرون بطل أمم أفريقيا 2017 بنجامان موكانجو من نادي لوريان بـ 97 نقطة.

ويتسلم اللاعب العاجي جائزته مساء الأحد على ملعب "أليانز رفييرا" بعاصمة كوت دازور قبيل انطلاق المباراة بين نيس وضيفه أونجيه في الجولة ما قبل الأخيرة من الدوري، تحت تصفيقات زملائه وفي مقدمتهم المغري يونس بلهندة الذي فاز بالجائزة في 2012.

وسيري ثاني لاعب من ساحل العاج ينال هذه الجائزة بعد جرفينيو في 2010 و2011 عندما كان يلعب في نادي ليل.

للمزيد: جائزة مارك فيفيان فوي 2017

وقد فرض جان ميكائيل سيري نفسه كأحد أبرز لاعبي فريقه نيس طوال الموسم 2016/2017. فإذا كان هذا اللاعب يعتبر قصير القامة (1م68)، إلا أن أداءه على الميدان كان دائما قويا وممتازا، إذ أن له حصة الأسد في نتائج فريقه الجيدة. فقد استعاد كرات عديدة وأدى تمريرات حاسمة بالجملة، ما سمح لزملائه ماريو بالوتيلي ويونس بلهندة بهز شباك الخصم، ومنافسة الثنائي موناكو وباريس سان جرمان على نيل اللقب لغاية النهاية. ومهما كان ترتيب نيس في آخر جولة، ثانيا أمام باريس سان جرمان أم ثالثا خلفه، فإن الموسم الجاري هو الأفضل في تاريخه منذ سبعينات القرن الماضي.

وجائزة مارك فيفيان فوي قد تشكل انطلاقة جديدة في مسيرة جان ميكائيل سيري، إذ يتوقع فريقه نيس تسجيل صفقة قياسية مع إحدى كبرى الأندية الفرنسية أو الأوروبية (مثل باريس سان جرمان، مرسيليا، برشلونة، المهتمة بخدمات هذا اللاعب) خلال سوق الانتقالات المقبلة.

وبرزت صفات سيري بالدوري العاجي عندما كان يلعب بصفوف أفريكا سبور أبيدجان ثم غريمه أسيك ميموزا، وهما قطبا كرة القدم في ساحل العاج. وهذا ما سمح له بتلقي أول دعوة للمنتخب الوطني في 2012 من قبل الناخب الفرنسي صبري لاموشي.

واجتاز مرحلة إضافية في مسيرته عندما انتقل في العام ذاته إلى نادي بورتو، لكن نظرا للمنافسة الشديدة التي واجهها بسبب وجود لاعبين بارزين فيه مثل الأرجنتيني لوتشو غونزاليس والكولومبي خامس رودرغيز، فضل التعاقد مع فريق باسوش دي فيريرا خلال الموسمين التاليين.

وبزغ نجم سيري مع نادي نيس إلى أن بلغ ذروته هذا الموسم، ليفوز بجائزة مارك فيفيان فوي للعام 2017.

 

علاوة مزياني

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.