تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وزيرة الخارجية الكندية تبحث في واشنطن الثلاثاء اتفاقية نافتا

إعلان

اوتاوا (أ ف ب) - أعلنت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند الاحد انها ستلتقي في واشنطن الثلاثاء وزير التجارة الاميركي ويلبور روس للتباحث معه في ملف اعادة التفاوض على اتفاقية التبادل الحر لاميركا الشمالية (نافتا).

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب توعد بالغاء هذه الاتفاقية التجارية التي تجمع بين الولايات المتحدة وكندا والمكسيك، لكنه عاد وتراجع عن وعيده في نهاية نيسان/ابريل باعلانه الموافقة على اعادة التفاوض على هذه الاتفاقية السارية منذ 1994.

ولم تبلغ الحكومة الاميركية رسميا حتى الآن الكونغرس بعزمها على اعادة التفاوض على هذه الاتفاقية، وعندما ستفعل ستكون امام البرلمانيين الاميركيين مهلة 90 يوما للنظر في طلب الحكومة ومن ثم ابلاغ الطرفين الكندي والمكسيكي بذلك. بعدها يمكن ان تبدأ المفاوضات رسميا بين الحكومات الثلاث.

وتأتي زيارة وزيرة الخارجية الكندية، المكلفة ملف اعادة التفاوض على نافتا، الى الولايات المتحدة بعد تثبيت مجلس الشيوخ الاميركي يوم الخميس روبرت لايتزر في منصب الممثل الخاص للرئيس ترامب للشؤون التجارية. وهذا الرجل المناهض بقوة للتبادل التجاري الحر هو الذي سيتولى كل المفاوضات التجارية الاميركية بما في ذلك اعادة التفاوض على نافتا.

واضافة الى نافتا فان بين الاميركيين والكنديين نزاعين آخرين اججهما ترامب في الاسابيع الاخيرة هما صادرات خشب البناء ومنتجات الحليب.

وستصل الوزيرة الكندية الى الولايات المتحدة الاثنين في زيارة تستمر يومين وتلتقي خلالها ايضا نظيرها الاميركي ريكس تيلرسون.

ويرافق فريلاند في زيارتها وزير الدفاع الكندي هارجيت ساجان الذي سيلتقي نظيره الاميركي جيمس ماتيس.

وتأتي هذه اللقاءات قبيل الاجتماع المقرر في نهاية ايار/مايو الجاري في بروكسل لدول حلف شمال الاطلسي والذي ستعقبه قمة مجموعة الدول الصناعية السبع في ايطاليا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.