تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة اسبانيا: الصحف تكيل المديح لزيدان ومشجعو ريال يحتفلون

2 دَقيقةً
إعلان

مدريد (أ ف ب) - أشادت الصحف الاسبانية الاثنين بريال مدريد وبمدربه الفرنسي زين الدين زيدان معتبرة انه "غير التاريخ الحديث للفريق"، مع مواصلة مشجعي النادي الملكي الاحتفال باللقب الثالث والثلاثين في بطولة اسبانيا لكرة القدم.

وكان النادي الملكي ضمن الأحد إحراز اللقب بفوزه على ملقة 2-صفر، لينهي الدوري بفارق ثلاث نقاط عن غريمه برشلونة الفائز بدوره امس على ايبار 4-2 في المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة.

وبهذا اللقب، وهو الأول في الدوري لريال منذ عام 2012، رفع زيدان (44 عاما) رصيده من الألقاب مع النادي الى أربعة منذ توليه مهامه الموسم الماضي، بعد لقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي والكأس السوبر الأوروبية، وكأس العالم للأندية.

وسيكون الدولي الفرنسي السابق أمام فرصة رفع غلته الى خمسة ألقاب، عندما يدافع عن لقبه الأوروبي في نهائي دوري الأبطال أمام يوفنتوس الايطالي في النهائي المقرر في الثالث من حزيران/يونيو.

وركزت الصحف الاسبانية على محورية زيدان في اللقب المدريدي.

وعنونت صحيفة "إل موندو"، "انها ليغا (بطولة اسبانيا) زيدان"، مرفقة بصورة للمدرب محمولا على أكف اللاعبين بعد نهاية المباراة الأحد.

من جهتها، كتبت ال بايس "ريال زيدان، بطل"، وحيت مسار اللاعب السابق في صفوف ريال (بين 2001 و2006)، والنجم السابق للمنتخب الفرنسي الذي عين مدربا في كانون الثاني/يناير 2016.

وتابعت الصحيفة "ان هذا الفوز على ملقة 2-صفر ينصف البطولة التي هيمن عليها فريق زيدان، المدرب الذي يواصل حصد النجاح".

أضافت "في موسمه الاول الكامل مع الفريق احرز لقب الدوري الذي لم يحرزه ريال منذ 2012. ويبقى أمامه تحدي دوري ابطال اوروبا التي يخوض مباراته النهائية في 3 حزيران/يونيو ضد يوفنتوس".

وعلى صعيد الصحف الرياضية، فاكتفت "ماركا" على صفحتها الاولى برقم "33"، في إشارة الى عدد ألقاب ريال في البطولة الاسبانية، وأضافت "على مقاعد الاحتياط أيضا، زيدان يوسع اسطورته".

وتابعت الصحيفة المدريدية في صفحاتها الداخلية "لقد غير زيزو التاريخ الحديث لريال. ادارته للفريق يمكن اعتبارها بأنها غير عادية. انه اللقب الرابع في 17 شهرا، ويبقى أمامه نهائي دوري الابطال".

وكتبت صحيفة "اس" على صفحتها الاولى "تشامبيونز (ابطال)"، ولخص مديرها ألفريدو ريلانيو في مقاله آراء جانب كبير من الصحافة المحلية، بأن علامة زيدان هذا الموسم كانت نجاحه في مداورة لاعبيه بشكل دائم للحفاظ على لياقة الاساسيين حتى نهاية الموسم.

أضاف "هذا الدوري فاز به زيدان بفريقين. كل الفضل لزيدان لنجاحه بالامر الاصعب لمدرب: اشراك اللاعبين الذين لا يلعبون عادة".

وكان زيدان قال بعد الفوز الأحد "في داخلي أنا فرح للغاية لاحراز لقب الليغا الاسبانية"، مضيفا "خضنا 38 مرحلة وكانت هذه الأصعب. بالنسبة إلي، البطولة الاسبانية هي الأجمل".

أضاف "الفوز هنا، بهذه الطريقة، مع هذه المجموعة، انا مغتبط"، مشيرا الى انه "اليوم الاكثر سعادة في مسيرتي الاحترافية".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.