تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دول عربية وإسلامية تندد باعتداءات لندن

أ ف ب

عبرت دول عربية وإسلامية عن تضامنها مع ضحايا اعتداءات لندن التي أودت بحياة سبعة أشخاص. وأكدت دول ومؤسسات دينية على ضرورة توحيد الجهود لمكافحة الإرهاب.

إعلان

توالت ردود الأفعال الدولية بعد اعتداءات لندن. واجتمعت عدة دول عربية وإسلامية في إدانة الاعتداءات التي شهدتها العاصمة البريطانية لندن

تركيا

وندد وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو باعتداءات لندن وقال: "بغداد، كابول والآن لندن . ندين الإرهاب في أي مكان. سنهزمه بمعركة مشتركة".

إيران

واعتبرت وزارة الخارجية الإيرانية أنه "مهما كان شكل الإرهاب فهو سيئ ويجب رفضه وإدانته. لحفظ أمن شعوب العالم من هذا الإرهاب الوحشي، ينبغي أن تكف بعض الحكومات عن البقاء لامبالية وأن تتخلى عن مصالحها السياسية والاقتصادية والإستراتيجية المزعومة في المدى القصير من أجل أمن المواطنين والعالم، وأن تتصدى للمصادر المالية الفعلية والإيديولوجية للتطرف".

مصر والأزهر

من جهتها اعتبرت وزارة الخارجية المصرية أن "هذا الحادث يمثل حلقة جديدة في سلسلة العمليات الإرهابية التي شهدها العديد من المدن حول العالم مؤخرا، وهو ما يؤكد أن جميع المجتمعات والشعوب باتت مستهدفة بالإرهاب البغيض".

وأعرب الأزهر الشريف عن "موقفه الثابت الذي يرفض كل العمليات الإرهابية التي تستهدف الآمنين في كل ربوع الأرض، مشددا على أن من حق جميع البشر العيش في سلام وأمان بغض النظر عن دينهم أو لونهم أو جنسهم أو لغتهم".

وطالب "المجتمع الدولي بضرورة تضافر الجهود للقضاء على الإرهاب وخطره الذي بات يهدد السلام العالمي ويضرب يوما بعد يوم مناطق مختلفة في كل أنحاء العالم".

 

فرانس 24/ أ ف ب
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.