تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الخارجية الفرنسية تؤكد مقتل فرنسي في اعتداءات لندن وجرح سبعة آخرين

وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان
وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أ ف ب/ أرشيف

أكدت الخارجية الفرنسية وفاة أحد رعاياها في اعتداء لندن السبت الماضي. وقال وزير الخارجية جان إيف لودريان إن سبعة آخرين يعالجون في المستشفى فيما يزال فرنسي آخر في عداد المفقودين.

إعلان

أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان الأحد من تونس حيث يقوم بزيارة، خبر مقتل مواطن فرنسي في اعتداء لندن ولا يزال سبعة آخرون يعالجون في المستشفيات، في حين لا يزال فرنسي في عداد المفقودين.

وقال لودريان في تصريح مقتضب خلال زيارته لمتحف باردو حيث قتل 22 شخصا في هجوم في أذار/مارس 2015 "هاجم إرهابيون على درجة عالية من الجبن حشدا بريئا مساء السبت، ما أدى إلى عشرات الضحايا بينهم العديد من مواطنينا".

وقال الوزير لودريان إن الضحايا الفرنسيين هم "قتيل وسبعة جرحى لا يزالون في المستشفيات أربعة منهم بحالة الخطر" مضيفا أن "مواطنا فرنسيا آخر لا يزال مفقودا".

وكانت وزارة الخارجية الفرنسية قد أعلنت في وقت سابق أن الاعتداء أدى إلى إصابة أربعة فرنسيين بجروح.

 

فرانس 24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.